مشرف في الصين لبحث العلاقات الاستراتيجية مع بكين

مشرف و هو جين تاومشرف و هو جين تاو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13668/

أكد الرئيس الصيني هو جين تاو خلال محادثاته مع نظيره الباكستاني برويز مشرف تأييد بلاده لجميع الاجراءات التى اتخذتها حكومة اسلام اباد للحفاظ على السلام والاستقرار الداخلي، وتعزيز التنمية الاقتصادية.

أكد الرئيس الصيني هو جين تاو خلال محادثاته مع نظيره الباكستاني برويز مشرف تأييد بلاده لجميع الاجراءات التى اتخذتها حكومة اسلام اباد للحفاظ على السلام والاستقرار الداخلي، وتعزيز التنمية الاقتصادية.
كما بحث الزعيمان عددا من القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
ولم يتوقف الرئيس الباكستاني برويز مشرف عند الازمة السياسية التي تعصف ببلاده منذ عام. ولاسيما الخسارة التي مني بها في الانتخابات البرلمانية الاخيرة، بالاضافة الى الجهود التي تبذلها المعارضة بعد وصولها الى السلطة من اجل الاطاحة به او عزله، وعليه يقول المراقبون بان مشرف الحليف الاستراتيجي لواشنطن في حربها على مايسمى الارهاب بات بحاجة لدعم سلطته لدى دول الجوار الاسيوي، ولاسيما الصين التي تحتضن منتدى اقتصاديا تحضره 26 دولة اسيوية.
كما سيبحث مشرف خلال زيارته مع المسؤولين الصينيين القضايا الإقليمية والدولية ولاسيما الجهود التي يبذلها البلدان في محاربة الارهاب. فباكستان تعول كثيرا على دعم بكين للحد من عمل الجماعات الارهابية في تركستان الشرقية . اما الصين فتلقت دعما حقيقيا من باكستان في قضيتي تايوان والتبت والمعارضة الحازمة من حكومة مشرف لأي سلوك ينتهك روح الألعاب الاولمبية.
الرئيس الباكستاني سيبحث أيضا مع القيادة الصينية تعزيز العلاقات بين بكين واسلام اباد في المجالين الاقتصادي والعسكري، خاصة وان القوات البحرية الباكستانية استلمت منذ أيام أول فرقاطة من اصل 4 تصنعها شركة صينية بموجب اتفاق مبرم بين البلدين، ولدى هذه الفرقاطات  قدرات متعددة وهي مزودة بأجهزة وأنظمة متطورة وقادرة على إطلاق صواريخ أرض ـ جو بعيدة المدى كما يمكنها إجراء عمليات الرصد لأهداف تحت مياه البحر، بما في ذلك ملاحقة الغواصات النووية والتقليدية. اما فيما يتعلق بالجانب الاقتصادي فالرئيس الباكستاني سيحاول الحصول على مساعدات صينية في حل ازمة الطاقة ببلاده عبر الطلب منها بناء المزيد من محطات الطاقة النووية.