غلاء المواد الغذائية يهدد غرب أفريقيا بالمجاعة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13371/

شهدت دول غرب أفريقيا السنغال وموريتانيا والكاميرون وبوركينا فاسو وساحل العاج في الأونة الأخيرة تظاهرات احتجاج ضد ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية.

    وبالتوازي مع الاضطرابات الاجتماعية في دول غرب أفريقيا نتيجة ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية مثل الأرز والحليب والخبز والزيت، أعلن جيانكارلو سيري ممثل برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة في نواكشوط أن موريتانيا، التي تستورد 70% من احتياجاتها الغذائية، ستشهد ازمة غذائية وصفها بالخطيرة في العام الجاري وارجع ذلك إلى ارتفاع أسعار الحبوب على المستوى العالمي. ووجه المسؤول الأممي نداء لتقديم المساعدة لهذا البلد.
وإضافة إلى موريتانيا، صنّفت الأمم المتحدة المغرب في خانة الدول المهددة بالمجاعة بسبب الزيادات القياسية في أسعار المواد الغذائية، حيث قالت نانسي رومن مديرة التنسيق ببرنامج الأمم المتحدة للأغذية والزراعة إن ارتفاع اسعار المواد الغذائية في كل من المغرب وبوركينا فاسو والكاميرون والسنغال يهدد بحدوث اضطرابات اجتماعية فيها من جراء سوء التغذية والجوع.
ويقول البنك الدولي إنه يجري في الوقت الحالي تقييما لحجم المشاكل في كل بلد حتى يمكن القيام إما بزيادة أو بتسريع خطى ميزانية الدعم للأشد حاجة إليها.
كما أوصى صندوق النقد الدولي باتخاذ تدابير تهدف إلى حماية الدول الفقيرة من ارتفاع الأسعار من خلال تقديم المساعدات الغذائية والتحويلات النقدية.
أسعار ترتفع بوتيرة جنونية تتقلص أمامها باضطراد القدرة الشرائية لشعوب بكاملها في غرب أفريقيا. ويتبع ذلك انفجار اجتماعي في شكل مظاهرات احتجاج يقودها الجوع ويغذيها العوز.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)