الجالية الروسية في البحرين بين الاستقرار العائلي والحنين للوطن

متفرقات

حياة المرأة الروسية في البحرينحياة المرأة الروسية في البحرين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/11331/

تعيش الجالية الروسية في البحرين حياة متنوعة ومختلفة جمعت بين خليط من العادات والتقاليد وبنيت على اساس حوار حضاري.

تعيش الجالية الروسية في البحرين حياة متنوعة ومختلفة جمعت بين خليط من العادات والتقاليد وبنيت على اساس الحوار الحضاري. 
وذكرت معلومات غير رسمية بان عدد افرادها  يتراوح بين المائة والثلاثمائة شخص، وان كانت قليلة  لكنها متماسكة جدا. فترى افرادها  يجتمعون في الاعياد والمناسبات الاسلامية والمسيحية كعائلة واحدة تجمعهم اللغة المشتركة والذكريات الجميلة والحنين للوطن.
لقد ساعد انتعاش التعاون بين روسيا والشرق الاوسط وتقدمه، سعيا لتوثيق العلاقات السياسية ، التجارية والثقافية، في  بناء جسر لتبادل حوار الحضارات بين الطرفين.
ان  تقبل المرأة الروسية للعادات العربية وميلها للتمسك بالتقاليد الشرقية وسعيها لتكوين اسرة دافئة سعيدة متكاملة جعل الاقبال للزواج منها امرا طبيعيا ليس في البحرين فقط وانما في كافة الدول العربية. وبالرغم من اختلاف  بعض التقاليد وتشابه بعضها الاخر  وبعد المسافة واختلاف اللغة لكننا نسمع عن حالات زواج سعيدة وحياة اسرية ناجحة.
وقد تباينت الآراء بصدد نجاحها  فيرى بعضهم  انها نتيجة الغربة الصعبة بينما يقول البعض الآخر ان الحب الذي جمع بين الزوجين  كفيل بتخفيف الآم الغربة وتقصير المسافات .وثمة رأي اخر يقول ان العالم اصبح صغيرا بتطور الوسائل الالكترونية والفضائيات،والانترنيت والمحمول. وعموما انهن يعشن حياة زوجية سعيدة مع ازواجهم واولادهم واحفادهم وتترسخ الاواصر العائلية لهم بمرور الاعوام.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية