تزايد الاهتمام في روسيا بالتراث الفني القديم

أخبار روسيا

التراث الفني القديم في روسياالتراث الفني القديم في روسيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/11011/

يتزايد الاهتمام في روسيا بالتراث الفني القديم بما فيه المرتبط بالدين المسيحي. ويتمثل ذلك بإحياء فن الأيقونات الفسيفسائية في مدينة نوفوسيبيرسك في سيبيريا.

يتزايد الاهتمام في روسيا بالتراث الفني القديم بما فيه المرتبط بالدين المسيحي. ويتمثل ذلك بإحياء فن الأيقونات الفسيفسائية في مدينة نوفوسيبيرسك في سيبيريا.

ونشأ فن الأيقونات الفسيفسائية في الإمبراطورية البيزنطية كعمل مقدس شجعته الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية، ويعود فضل نقله إلى روسيا في القرن 18 الميلادي إلى العالم الروسي الشهير ومؤسس جامعة موسكو ميخائيل لومونوسوف.

ويعتبر هذا النوع الجميل من الأيقونات نادرا في الكنائس والأديرة الروسية. وقبل سنتين قام اندريه كورداكوفين بتاسيس ورشة عمل خاصة لتصنيع تلك الايقونات في مدينة نوفوسيبيرسك لإحياء هذا الفن الجميل. وتقوم إحدى عشرة فنانة بعمل دقيق ومعقد، حيث يستغرق إنجاز أيقونة واحدة متوسطة الحجم حوالي نصف عام. ومنذ تأسيسها استطاعت الورشة إنجاز خمس عشرة أيقونة فسيفسائية لكنائس سيبيريا.

وتُصنع الأيقونات من قطع الزجاج الملون، التي يشتريها أندريه كورداكوفين من إيطاليا والصين. وقد يبلغ عددها في أيقونة واحدة 28 ألف قطعة.

 وعن ذلك تحدثت الفنانة يلينا أنتونوفا قائلة إن: "إنجاز لوحة لأي قديس يتطلب معرفة جيدة بأعمال الرسامين القدماء. وعندما اشتغلتُ مؤخرا على صنع صورة القديس إيليا، أُعجبت كثيرا  بأعمالهم".

أفضل طريقة لإلقاء نظرة على الأيقونة هي أن تبتعد عنها. أما في الورشة فالعاملات يستخدمن مناظير مقلوبة مصغِّرة للحصول على منظر اللوحة كاملة. وكلما كانت الوجوه والملابس أقرب إلى الحقيقة، كلما اعتبر الإنجاز جيدا.

المنتدى العسكري