بنكيران: اليسار المتطرف يهدد الدولة المغربية

أخبار العالم العربي

بنكيران: اليسار المتطرف يهدد الدولة المغربية
الأمين العام السابق لـ"حزب العدالة والتنمية" الحاكم في المغرب، عبد الإله بنكيران
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lbkn

رفض الأمين العام السابق لـ"حزب العدالة والتنمية" الحاكم في المغرب، عبد الإله بنكيران، الملكية البرلمانية، ودعا لمعاقبة من "يتطاول "على الملك، معتبرا أن اليسار المتطرف يهدد الدولة.

وأكد بنكيران، في كلمة أمام أعضاء "حزب العدالة والتنمية"، بالخارج، مساء أمس الأحد، أن الملك محمد السادس يجب أن يكون مرجعا ويحظى بالوقار والهيبة، محذرا من التطاول على المؤسسة الملكية أو تقليل الأدب في حضرتها، مشيرا إلى أن من يفعل ذلك يجب أن يعاقب.

واعتبر بنكيران أن الملك "يسود ولا يحكم"، لافتا إلى أن "الصلاحيات يجب أن تبقى في يد الملك، وما تبقى يجب أن يكون بتفويض منه".

وذكر رئيس الحكومة المغربية السابق أنه ذات يوم تحدث مع الملك محمد السادس بخصوص معاقبة بعض الأشخاص الذين يتطاولون عليه في الشارع بكلام غير محتشم، فطالبه العاهل المغربي بعدم فعل ذلك.

وأضاف بنكيران أن الملك محمد السادس هو من وقف بجانب حزبه سنة 2003 عندما رفعت مطالب بحله من قبل العديد من الجهات، مضيفا: "طلب منا أن نصحح بعض الأمور وفعلنا ذلك".

وتابع، في إشارة إلى انتخابات 25 نوفمبر 2011: "لولا وجود الملك محمد السادس وحرصه على نتائج الاقتراع لما فاز العدالة والتنمية لأن التزوير ليس أمرا جديدا علينا... هناك من وقف ضد تنصيبي رئيسا للحكومة بعد فوز حزبنا بالمرتبة الأولى، لكن الملك اختارني في إطار المنهجية الديمقراطية".

وهاجم بنكيران اليسار المتطرف وبعض اليساريين الذين اعتبرهم "باعوا تاريخهم مقابل التخصص في مهاجمة حزب العدالة والتنمية".

وقال رئيس الحكومة السابق: "اليسار لم يكن فقط ضد الملكية، بل كان ضد الله والوطن والملك، ويعلنون إلحادهم، ولا يعترفون بمغربية الصحراء.. والمغرب بلد شريف لا يوجد فيه تطرف شيعي، ونحن نحب أهل البيت، والملك محمد السادس أمير المؤمنين".

وأردف: "لفظة أمير المؤمنين عنصر أساسي في حكم البلاد، ومن يريد تطبيق العلمانية وحذف الإسلام عليه أن يعرف ما الذي يريد الوصول إليه.

المصدر: هسبرس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا