المرشح الرئاسي عبد اللطيف رشيد: مشاكل العراق لم تعد صعبة بعد التخلص من "داعش"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kv07

اعتبر المرشح لرئاسة العراق عبد اللطيف رشيد، أن مشاكل العراق لم تعد صعبة بعد التخلص من "داعش" والإرهابيين، داعيا إلى تحكيم الحوار بين الأطراف السياسية كافة.

وقال رشيد في مقابلة لـ RT: "أعتقد أنه بالتعاون والتنسيق وبالتوافق يمكننا حل جميع المشاكل المستعصية.. لا توجد مشاكل صعبة.. تمكنا من التخلص من داعش والإرهابيين، وعلينا العمل لتحقيق الاستقرار في بلادنا".

وأضاف: "هناك منافسة حقيقية بين الأطراف السياسية كافة، وليس فقط بين الحزبين الكرديين الرئيسيين (الاتحاد والديمقراطي الكردستانيين)".

وشدد السياسي العراقي على ضرورة التنسيق مع البرلمان الجديد وأعضاء الحكومة العراقية لتحقيق الاستقرار وتحسين أوضاع الشعب والخدمات".

وردا على سؤال حول تأثير الانتخابات التشريعية في كردستان العراق على العملية السياسية في بغداد، قال السياسي العراقي: "الانتخابات التشريعية في كردستان العراق لها تأثير على شكل ونوعية الحكومة في الإقليم، وليس لها أي تأثير على الحكومة المركزية".

ويشغل رشيد (74 عاما)، حاليا منصب المستشار الأقدم للرئيس العراقي، وعمل وزيرا للموارد المائية في الحكومة العراقية منذ عام 2003 ولغاية 2010.

وعن مسيرته السياسية، يقول: "بدأت حياتي السياسية منذ ستينات القرن الماضي، وعملت إلى جانب الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني واستفدت كثيرة من خبرته ونهجه السياسي.. تربطني علاقات جيدة مع جميع الأطراف والقوى السياسية العراقية الأخرى".

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا