دبلوماسي إيراني مثير للجدل يغادر الجزائر

أخبار العالم العربي

دبلوماسي إيراني مثير للجدل يغادر الجزائرمشهد الجزائر العاصمة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ktur

أعلن الدبلوماسي الإيراني أمير موسوي الذي أثارت أنشطته جدلا في الجزائر عن مغادرته البلاد بعد أربع سنوات من العمل هناك.

ونشر موسوي اليوم، على حسابه في "فيسبوك" صورة تظهره في المطار عند مغادرته البلاد، وأعرب عن  تقديره العالي إزاء الشعب الجزائري قائلا إن قلبه مملوء بالحب والود والاحترام حيال هذا الشعب.

وسبق أن نشر الدبلوماسي أمس صورة تظهره، وهو داخل أحد مساجد الجزائر العاصمة، قائلا إنها آخر صلاة جمعة له في البلاد.

وأصبح موسوي، عقب توليه في عام 2014 منصب  الملحق الثقافي في السفارة الإيرانية بالجزائر، من أشهر الدبلوماسيين الأجانب في البلاد بسبب جولاته المتعددة في مختلف أنحائها ونشاطه المكثف في مواقع التواصل الاجتماعي.

وبسبب هذه الحيوية، اتهم نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي الدبلوماسي بأنه يعمل على نشر المذهب الشيعي في البلاد، مطالبين الحكومة بطرده.

ووردت في مواقع التواصل الاجتماعي غير مرة شائعات عن وفاته.

ويعتقد نشطاء أن موسوي غادر منصبه نتيجة طرده من البلاد.

وتعرض موسوي العام الماضي لانتقادات شديدة اللهجة من قبل صديقه السابق عدة فلاحي، المستشار السابق في وزارة الشؤون الدينية الجزائرية، والذي قال إن الدبلوماسي الإيراني يشكل خطرا على أمن الدولة.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

فريق تحقيق تركي سعودي مشترك سيدخل لتفتيش مبنى القنصلية بحثا عن مصير خاشقجي