"أنا شاب مجنون وفخور بذلك".. عراقي يعتدي على شاب إماراتي في لندن (فيديو وصور)

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k1ab

اعتدى مواطن عراقي، الأحد، على شاب إماراتي، في العاصمة البريطانية لندن، بعد أن خط على سيارة ضحيته عبارة "الحرب"، واعتقلته الشرطة مدعية أنها ضبطت بحوزة العراقي كمية من المخدرات.

وأوضحت الشرطة البريطانية في بيان أصدرته بعد توقيف المهاجم: "المعتدي عراقي يبلغ من العمر 24 عاما واسمه عدنان موسى باسم وتم ضبط المخدرات بحوزته واعتقل بتهمة الضرب المبرح والتخريب".

ووجهت محكمة ويستمينيستر البريطانية إلى المعتدي تهمة إحداث أضرار جنائية بدافع عنصري، إضافة إلى حيازته مواد مخدرة، حيث عقدت أولى جلسات المحكمة، أمس الاثنين.

وانتشر منذ الأحد مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي للعراقي مرتديا زيا عسكريا وهو يقترب من الإماراتي، الذي تبين لاحقا أنه عبد الله الحوسني، ويوجه له لكمات على رأسه عبر نافذة السيارة باستخدام عبوة صباغة كان قد استخدمها لتشويه السيارة الذي كتب عليها كلمة War (الحرب).

وقاوم الحوسني الاعتداء الذي وقع على مقربة من مجمع هارودز للتسوق، وتمكن بمساعدة من لبنانيين يعملون في مطعم قريب من التضييق على المعتدي حتى وصلت الشرطة.

ولم تتضح دوافع المهاجم، خاصة أنه استهدف سيارة الشاب الإماراتي دون أن يعرف هويته، حيث لم يكن على السيارة ما يشير إلى أنها إماراتية أو خليجية.

ونقلت وسائل إعلام محلية أن الحوسني من سكان لندن ويعمل مرشدا في الجامعة، ولم يستطع التعرف على المعتدي الذي هدده بالقتل وضربه.

ولفتت التقارير الإعلامية إلى أن المعتدي كتب على حسابة في موقع "انستغرام" عبارة "أنا شاب مجنون وفخور بذلك"، ومعظم الصور والعبارات التي نشرها على صفحته تتعلق بالقتال وبفنون الكاراتيه والملاكمة.

من جانبه، ذكر السفير الإماراتي في لندن سليمان المزروعي، أن "السفارة على تواصل مع الشرطة البريطانية لمعرفة ملابسات حادث الاعتداء على الحوسني"، داعيا المواطنين إلى "توخي الحيطة والحذر عند وجودهم في المناطق الشعبية والابتعاد عن المناطق المشبوهة في المملكة المتحدة".

وفي مقطع صوتي انتشر للشاب عبدالله، أوضح فيه تفاصيل الواقعة.

المصدر: Daily Mail + وكالات

رفعت سليمان

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا