بجهود روسية.. السجن يتحول إلى مدرسة في دير الزور

أخبار العالم العربي

بجهود روسية.. السجن يتحول إلى مدرسة في دير الزوردير الزور، أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jr4v

يقوم العسكريون الروس بالتعاون مع الحكومة السورية بإعادة إنشاء البنية التحتية شرق محافظة دير الزور، ويولون اهتماما خاصا للمنشآت الاجتماعية وقبل كل شيء للمدارس والمستشفيات.

وقال اللواء الروسي يفغيني بوبلافسكي في كلمة ألقاها أمام الصحفيين في مراسم فتح مدرسة في قرية حطلة الواقعة على بعد عدة كيلومترات من المدينة: "نرى بوضوح نتائج عمل لجنة إدارة الأراضي الشرقية لمحافظة دير الزور. وبينها المدارس العاملة والمحلات التجارية والمستشفيات والناس الذين يقومون بالزراعة".

وأضاف اللواء بوبلافسكي أن عمل العسكريين الروس في هذه المنطقة لا يقتصر على إعادة إعمار المؤسسات الدراسية والطبية، مشيرا إلى استمرار العمل في نزع الألغام.

وأفاد اللواء بأن العسكريين الروس سينشرون في دير الزور في الأيام القريبة القادمة أنابيب المياه المتنقلة لإعادة إعمار الأجزاء المدمرة من الأنابيب الموجودة. وقال: "سنوصل إلى هنا أنابيب المياه المتنقلة وبعد إقامتها سيبدأ تزويد التجمعات السكنية بالمياه. وهذه الأنابيب مخصصة لربط الأجزاء المدمرة من أنابيب المياه القائمة".

وقدم العسكريون الروس للطلاب السوريين يوم افتتاح المدرسة في القرية اللوازم المدرسية وعدة أطنان من المواد الغذائية. وبالقرب من المدرسة فتحت أبوابها محطة طبية متنقلة.

وتعتبر المدرسة في قرية حطلة المؤسسة منذ 40 عاما أكبر وأفضل مدرسة في ضواحي دير الزور. وحول مسلحو "داعش" أثناء سيطرتهم على المنطقة جزءا منها إلى سجن نفذوا فيه إعدامات جماعية.

وقال مدير المدرسة إبراهيم الحويج إن 4 من أصل 7 مدارس موجودة في الضفة الشرقية من الفرات قد استأنفت عملها، وذلك بفضل مساعدة العسكريين الروس. وأفاد بأن المدرسة في حطلة قد استقبلت 600 طالب، مضيفا في الوقت ذاته أن عددهم يزداد دائما بسبب عودة النازحين إلى منازلهم.

وكانت لجنة إدارة الأراضي الشرقية لمحافظة دير الزور بدأت عملها في أوائل ديسمبر/كانون الأول الماضي بدعم من العسكريين الروس من مركز المصالحة الروسية في سوريا. وتضم اللجنة ممثلين عن جميع المجموعات الدينية والعرقية التي تقطن الضفة الشرقية من نهر الفرات.

المصدر: نوفوستي

أولغا رودكوفسكايا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا