"البيشمركة" في الأمم المتحدة

أخبار العالم العربي

برنار هنري ليفي أثناء عرض فيلم "البيشمركة" في مهرجان كان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jjwv

أثار عرض فيلم "البيشمركة" للمخرج والكاتب والمفكر الفرنسي برنار هنري ليفي، داخل مقر الأمم المتحدة في نيويورك جدلا واسعا، فيما نفت الأمم المتحدة علاقتها بعرض الفيلم.

ونقلت صحيفة "الأهرام" المصرية عن راضية عاشوري، مديرة مركز الأمم المتحدة للإعلام بالقاهرة قوله إن عرض الفيلم نظمته البعثتان الفرنسية والبريطانية لدى الأمم المتحدة، مشيرة إلى أن مقر الأمم المتحدة يسمح للدول الأعضاء ومنظمات المجتمع المدني بتنظيم مثل هذه الفعاليات من أجل تشجيع الحوار حول الموضوعات المثارة على الساحة الدولية.

ومن المقرر عرض الفيلم الوثائقي داخل مقر الأمم المتحدة يوم الثلاثاء، 28 نوفمبر/تشرين الثاني. وقد أثار الفيلم جدلا منذ عرضه أثناء دورة مهرجان كان السينمائي في فرنسا العام الماضي، على الرغم من أن الفيلم لم يكن مدرجا على أي مسابقة للفوز بجوائز.

وبرنار هنري ليفي، الذي ألف عددا من الكتب الفلسفية وأخرج عددا من الأفلام، بما فيها عن أحداث "الربيع العربي"، معروف بمواقفه المؤيدة لإسرائيل وانفصال إقليم كردستان عن العراق.

كما أدلى المفكر الفرنسي بالعديد من التصريحات المثيرة للجدل في العالم العربي. وأيد ليفي التدخل الغربي في ليبيا عام 2011، كما دعا لتدخل عسكري في سوريا في عام 2011 ضد الرئيس السوري بشار الأسد. وأعلن ليفي عن تأييده للاحتجاجات في إيران عام 2009، وأوكرانيا عام 2014. كما أجرى مقابلة مع الرئيس الجورجي السابق ميخائيل سآكاشفيلي أثناء الحرب في أوسيتيا الجنوبية عام 2008.

جدير بالذكر، أن برنار هنري ليفي ولد في الجزائر عام 1948، وأسرته فرنسية من أصل يهودي. وعمل صحفيا أثناء الحرب بين الهند وباكستان عام 1971 التي انتهت بإعلان استقلال بنغلادش.

وأسس تيارا فلسفيا في فرنسا أطلق عليه اسم "الفلاسفة الجدد"، وانتقد فلسفة "سارتر" و"نيتشه" و"هايدغر".

المصدر: "الأهرام"، وكالات

أنطون زوييف

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

كلاشينكوفا مع آنا كنيشينكو - الدبابة أرماتا (T-14) الخارقة