الجيش السوري يتقدم في الطرف الغربي لنهر الفرات تزامنا مع تقدمه شرق حماة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jedh

سيطرت وحدات من الجيش السوري على مدينة موحسن و9 قرى بالطرف الغربي لنهر الفرات بعد ساعات من سيطرتها على بلدة الحسينية الاستراتيجية شمال دير الزور بالتوازي مع تقدمها بريف حماة الشرقي

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر عسكري، أن وحدات من الجيش وبعد سيطرتها على مدينة الميادين، بدأت عمليات واسعة ودقيقة لاجتثاث "داعش" من القرى والبلدات المنتشرة بين الميادين والمريعية في الضفة الغربية لنهر الفرات، حيث استعادت عددا من القرى الجديدة في الطرف الغربي لنهر الفرات.

وبحسب "سانا" واصلت وحدات من الجيش تقدمها في ملاحقة "داعش" بالريف الشرقي لدير الزور واستعادت السيطرة على مدينة موحسن وعدد من القرى.

وبعد إحكام السيطرة على الحسينية، تواصل عملياتها وتقدمها غربا باتجاه قريتي شقرا والجنينة.

وبالتوازي مع تقدم الجيش في دير الزور، بسطت وحدات من الجيش سيطرتها على قرى جباب التناهج والمكسار القبلي والشمالي بريف حماة الشرقي.

إلى ذلك أحكمت وحدات من الجيش، بالتعاون مع القوات الرديفة، سيطرتها على ما تبقى من منطقة وادي العذيب شمال شرق مدينة سلمية، وعدد من القرى في ريف حماة الشمالي الشرقي.

ولفتت "سانا" إلى أن السيطرة على المناطق الجديدة، تؤمن طريق سلمية-إثريا ومحيطه بشكل كامل، مبينة أن عناصر الهندسة تعمل على تمشيط المنطقة المسيطر عليها لتفكيك المفخخات والعبوات، التي زرعتها المجموعات الإرهابية قبل مقتل أعداد منهم، وفرار من تبقى باتجاه ريف إدلب.

وتنتشر في بعض قرى وبلدات ريف حماة، مجموعات إرهابية تابعة لتنظيمي داعش وجبهة النصرة الإرهابيين وتعتدي على الأهالي.

المصدر: وكالات 

نتاليا عبدالله