الأردن ومعضلة الجندي قاتل العسكريين الأمريكيين

أخبار العالم العربي

الأردن ومعضلة الجندي قاتل العسكريين الأمريكيين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j4a5

صادقت محكمة الاستئناف العسكرية الأردنية اليوم الخميس على قرار محكمة عسكرية أصدرته في منتصف يونيو الماضي بحق الجندي معارك التوايهة، بالسجن مدى الحياة، بتهمة قتل 3 جنود أمريكيين.

وقال صبحي المواس، محامي الدفاع عن المتهم إن "الاستئناف هو مرحلة قانونية أخرى في إطار المحاكمة، فقد نظر في القضية، وبعد المرافعات في جلسة الخميس الماضي، أصدرت المحكمة قرارا برد الاستئناف وتأييد الحكم المستأنف".

وأضاف المواس: "القرار الآن متوقف على تصديقه من رئيس هيئة الأركان المشتركة، وفق قانون أصول المحاكمات العسكرية"، موضحا بأن "قرارات محكمة الاستئناف العسكرية لا تخضع للتمييز كما هو الحال في القانون المدني".

وكان الجندي الأردني معارك التوايهة أطلق النار على مجموعة من المدربين العسكريين الأمريكيين في 4 نوفمبر 2016 حين حاولوا العبور بمركباتهم إلى قاعدة الملك فيصل بن عبد العزيز جنوبي الأردن ما أدى إلى إطلاق رصاص متبادل أسفر عن مقتل 2 من الأمريكيين وجرح آخر توفي لاحقا متأثرا بجراحه، وجرح جندي أردني كان يحاول إقناع التوايهة بالتوقف عن إطلاق النار.

وقد ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية بعيد وقوع الحادثة أن هذه القضية الشهيرة تسببت في بعض الخلاف بين الحليفين الولايات المتحدة والأردن اللذين يرتبطان بعلاقات وثيقة جدا خصوصا في المجال العسكري.

وتستخدم قاعدة الملك فيصل الجوية في منطقة الجفر جنوبي المملكة لمختلف التدريبات العسكرية بما فيها الطيران وتضم متدربين ومدربين من جنسيات مختلفة بينهم أمريكيون، ويتلقى عشرات الآلاف من أفراد الشرطة العراقية والليبية واليمنية وعسكريين من جنسيات أخرى تدريبات في هذه القاعدة وميادين تدريب عسكرية أخرى في البلاد.

المصدر: وكالات

علي الخطايبة

الأزمة اليمنية