انتخاب فلسطين بالإجماع نائبا للرئيس بمؤتمر "بازل"

أخبار العالم العربي

انتخاب فلسطين بالإجماع نائبا للرئيس بمؤتمر ممثل نقطة الاتصال الوطنية في سلطة جودة البيئة ياسر ابو شنب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/it8q

تم، الأربعاء، انتخاب فلسطين بالإجماع نائبا للرئيس ومقررا للمكتب التنفيذي الرابع عشر لمؤتمر الأطراف الخاص في اتفاقية بازل بشأن التحكم في نقل النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها.

وتم انتخاب فلسطين خلال أعمال مؤتمر الأطراف الثلاثة الخاص في اتفاقية بازل وستوكهولم وروتردام والذي عقد في جنيف ـ سويسرا.

وأشارت سلطة جودة البيئة، الأربعاء، إلى أن انتخاب فلسطين ممثلا عن دول غرب آسيا والمحيط الهادي، في المكتب التنفيذي للاتفاقية الدولية يعد إنجازا وطنيا ودوليا بوضع دولة فلسطين في مصاف الدول العالمية التي تناقش القضايا البيئية وخاصة قضايا النفايات والمواد الكيماوية الخطرة.

وأضافت أنه وعلى الرغم من حداثة انضمام فلسطين إلى اتفاقية بازل في العام 2015 إلا أنها استطاعت بذل جهودها في تعزيز حضورها في المنابر والمحافل الدولية بدعم وتأييد عربي ودولي للموقف الفلسطيني تجاه حماية البيئة الفلسطينية.

وبينت سلطة جودة البيئة أن انتخاب فلسطين يساعدنا على الاطلاع ومراجعة كافة القرارات والوثائق الفنية والقانونية المتعلقة باتفاقية بازل وإقرار الوثائق قبل توزيعها على دول الأطراف ورفعها واعتمادها من قبل مؤتمر الأطراف الرابع عشر الذي سيعقد في جنيف عام 2019.

جدير بالذكر أن سلطة جودة البيئة هي نقطة الاتصال الوطنية لاتفاقية بازل والتي يمثلها القائم بأعمال مدير عام حماية البيئة في سلطة جودة البيئة ياسر أبو شنب، وتهدف الاتفاقية إلى حماية الإنسان والبيئة من الآثار الضارة المرتبطة بإنتاج النفايات الخطرة ونقلها عبر الحدود وإدارة شؤونها، والتقليل من عمليات إنتاج المخلفات الخطرة من حيث الكمية والخطورة، والتخلص منها في أقرب موقع ممكن للجهة المنتجة بالطرق السليمة بيئيا والتقليل من حركة نقلها عبر الحدود.

وشاركت فلسطين لأول مرة كطرف كامل العضوية في مؤتمر الأطراف الخاص باتفاقية بازل بشأن التحكم في نقل النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها وفقا للاجراءات البيئية السليمة المنصوص عليها ،والذي عقد في جنيف بسويسرا بشهر آيار/مايو 2015.

من المهم الإشارة إلى أن المؤسسة البيئية أنشئت بشكلها الأول بمرسوم رئاسي عام 1996 تحت مسمى "سلطة البيئة الفلسطينية"، كسلطة مستقلة إداريا وماليا تُعنى بشؤون البيئة من كافة جوانبها وتقود عملية تنظيم العمل في المجال البيئي لحمايتها ولصيانتها. 

وفي عام 1998 تم إنشاء وزارة شؤون البيئة ودمج سلطة البيئة الفلسطينية فيها وكان الاسم الرسمي "سلطة جودة البيئة" حتى مايو/أيار 2012 حيث عادت كوزارة ممثلة في مجلس الوزراء تأكيدا على أهمية المجال البيئي.

المصدر: "معا" + موقع "سلطة جودة البيئة"

ياسين بوتيتي

الأزمة اليمنية