الجيش السوري يدعو المدنيين للعودة إلى مناطق واسعة بريف حلب الشرقي

أخبار العالم العربي

الجيش السوري يدعو المدنيين للعودة إلى مناطق واسعة بريف حلب الشرقيالجيش السوري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iizb

دعت القيادة العامة للجيش السوري المواطنين للعودة إلى بيوتهم في العديد من البلدات والقرى في ريف حلب الشرقي التي سيطر عليها الجيش خلال عمليته ضد تنظيم "داعش".

وجاء في بيان صدر الاثنين 20 فبراير/شباط عن القيادة العامة، أن الدعوة جاءت بعد إعادة الأمن والاستقرار إلى هذه المناطق.

وأوضح البيان أن الدعوة موجهة إلى سكان 44 بلدة وقرية في ريف حلب الشرقي، مؤكدا أن وحدات الجيش العاملة في المنطقة ستقوم بالتعاون مع الجهات المعنية بتقديم التسهيلات والخدمات اللازمة لعودة الأهالي إلى قراهم.

وجاء استمرار تقدم الجيش السوري في ريف حلب الشرقي، في الوقت الذي أكدت فيه مصادر في المعارضة السورية تقدم الجيش التركي وقوات "درع الفرات" المدعومة من قبل أنقرة ، تقدما معينا في مدينة الباب الواقعة في ريف حلب الشمالي الشرقي، وذلك بعد أن بقي العسكريون الأتراك عاجزين عن التقدم داخل المدينة لعدة أيام  خلال معاركهم ضد تنظيم "داعش"الإرهابي.

دمشق

أفادت مصادر في دمشق بسماع دوي عدة انفجارات صباح الاثنين 20 فبراير/شباط، مرجحة أن تكون تلك الانفجارات ناجمة عن قصف مدفعي وصاروخي ينفذه الجيش السوري على مواقع مسلحي المعارضة في حيي تشرين والقابون الملاصقين للعاصمة.

وبدورها تحدثت مصادر في المعارضة السورية عن تعرض حيي برزة وتشرين شرقي دمشق لقصف جوي، مع استمرار القصف المدفعي والصاروخي على برزة والقابون وتشرين ومنطقة غرب اوتستراد حرستا شرقي دمشق.

حمص

وفي سياق عملياته العسكرية ضد "داعش" أعلن مصدر عسكري سوري أن وحدات الجيش العاملة في ريف حمص الشرقي سيطرت على قرية الطرفة الشرقية في منطقة البيارات في ريف تدمر الغربي. وذكرت مصادر أن وحدات الجيش أصبحت على مسافة 13 كم من مثلث تدمر الاستراتيجي الذي يعد منطلقا رئيسيا لتحرير المدينة الأثرية والسكنية من إرهابيي تنظيم "داعش".

دير الزور

أما في دير الزور فقد أعلن مصدر عسكري أن حامية مطار دير الزور العسكري أسقطت طائرة استطلاع صغيرة مسيرة عن بعد ومحملة بالقنابل. ويعتقد أن تنظيم "داعش" هو من أطلقها . وقال المصدر إن وحدة من الجيش دمرت تحصينات وتجمعات للتنظيم  في محيط المقابر على الأطراف الجنوبية لمدينة دير الزور وفي قرية الجفرة بالريف الشرقي وفي منطقة الحراج بقرية الحسينية بالريف الشمالي.

حماة وإدلب

كما أكد مصدر عسكري سوري سقوط عشرات القتلى والجرحى من إرهابيي تنظيم داعش خلال عمليات للجيش السوري على تجمعاتهم ومحاور تحركهم في ريفي حماة وإدلب، مشيرا إلى أن الطيران الحربي نفذ سلسلة طلعات جوية خلال الساعات الماضية على مقرات ومواقع انتشار التنظيم  في قرية حمادي عمر شرق مدينة سلمية بنحو 40 كم وعلى أرتال "داعش" في محور عقيربات القساطل بريف حماة الشرقي ما أدى إلى مقتل العشرات من عناصر التنظيم وتدمير ست آليات مزودة برشاشات ثقيلة.

درعا

جنوبا وفي مدينة درعا وريفها تستمر الاشتباكات بين وحدات الجيش السوري و"جبهة فتح الشام" والفصائل المتحالفة معها في محيط حي المنشية في درعا البلد، في حين تدور اشتباكات عنيفة منذ فجر الاثنين في عدة محاور بريف درعا الغربي بين الفصائل المسلحة من جانب و"جيش خالد بن الوليد" المبايع لتنظيم "داعش"من جانب آخر على خلفية هجوم موسع ينفذه الأخير في المنطقة تمكن خلاله من السيطرة على بلدات تسيل وسحم الجولان وعدوان وتل جموع الاستراتيجي على مثلث الجولان – الأردن – درعا. وتستمر الاشتباكات العنيفة بين الطرفين داخل بلدتي حيط وجلين في الريف الغربي، وسط سيطرة "جيش خالد بن الوليد" على أجزاء واسعة من جلين وتترافق المعارك مع قصف واستهدافات متبادلة بين الطرفين.

المصدر: RT + وكالات

عبد الحميد توفيق

اوكسانا شفانديوك