الجيش السوري يواصل عملياته ضد داعش والنصرة

أخبار العالم العربي

الجيش السوري يواصل عملياته ضد داعش والنصرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iivd

وسعت القوات السورية نطاق عملياتها العسكرية في عدد من جبهات القتال سواء ضد تنظيم داعش أو ضد تنظيم جبهة فتح الشام.

وأعلن مصدر عسكري سوري أن وحدات من الجيش بإسناد من سلاح الجو وجهت ضربات مكثفة على تحركات المجموعات المسلحة المنضوية تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة في ريفي حماة وإدلب، وأضاف المصدر أن الاستهدافات طالت تحرك آليات للتنظيمات المسلحة في بلدة كفر زيتا بالريف الشمالي لحماة وكذلك مواقع للمسلحين في قرية التمانعة بريف إدلب الجنوبي.

كما أحبطت وحدات من الجيش السوري هجوم إرهابيين من تنظيم داعش على منطقة البانوراما وقضت بحسب بيان عسكري على العديد منهم في ضربات جوية على مواقعهم في دير الزور ،  وأشار المصدر إلى أن الطيران الحربي نفذ سلسلة غارات على تجمعات التنظيم في منطقة المقابر وأحياء المطار القديم والحميدية والصناعة، وكانت وحدات من الجيش أسقطت أمس السبت طائرة استطلاع مسيرة لتنظيم داعش وقضت على العديد من عناصره فوق تلة الرواد ومحيط منطقة المقابر على أطراف مدينة دير الزور.

على جبهة محيط تدمر تتواصل المعارك العنيفة بين وحدات من الجيش السوري ومسلحي تنظيم داعش  في محور البيارات الغربية ، وقالت مصادر إعلامية إن الجيش السوري حقق تقدما جديدا في المنطقة، وتترافق الاشتباكات مع قصف جوي بعشرات الغارات على مواقع داعش وعلى مناطق الاشتباكات.

 أما في محافظة درعا فاستمرت الاشتباكات العنيفة بين القوات السورية من جانب والفصائل المسلحة بقيادة هيئة تحرير الشام التي تشكل جبهة فتح الشام ( النصرة سابقا ) عمودها الفقري من جانب آخر في محور حي المنشية حيث تدور معارك كر وفر بين الطرفين وفقا لمصادر إعلامية ، وتترافق الاشتباكات مع قصف مكثف من قبل الجيش السوري على مواقع المسلحين.

 وفي ريف الرقة تتواصل الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية بدعم من طائرات التحالف الدولي من جانب، وعناصر تنظيم داعش من جانب آخر في الريفين الشرقي والشمالي الشرقي، وذكرت مصادر إعلامية أن قوات سوريا الديمقراطية تمكنت من تحقيق تقدم في الريف الشمالي الشرقي للمدينة والتقدم بعد سيطرتها على جسر شنينة الواصل بين ضفتي نهر البليخ الغربية والشرقية، إضافة إلى تواصل الاشتباكات بين الجانبين في الريف الشرقي للرقة على الطريق الواصل بين منطقة المكمن وقرية الكرامة، ووفقا للمصادر الإعلامية ذاتها فقد تمكنت قوات سوريا الديمقراطية منذ يوم أمس السبت من التقدم والسيطرة على 5 قرى ومزارع وسط اشتباكات وقصف عنيف متبادل بين الطرفين مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى  في صفوف الجانبين.

 على صعيد آخر سمع صباح اليوم في العاصمة دمشق دوي عدة انفجارات ناتجة وفقا لمصادر إعلامية محلية عن استهداف الجيش السوري بالقذائف الصاروخية والمدفعية مواقع للمسلحين في حي القابون الدمشقي وأطرافه والمزارع المحيطة به.

 

عبد الحميد توفيق

 

الأزمة اليمنية