جميل: دي ميستورا لم يوجه حتى الآن الدعوات إلى "جنيف-4"

أخبار العالم العربي

جميل: دي ميستورا لم يوجه حتى الآن الدعوات إلى قدري جميل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iibi

نفى قدري جميل، رئيس منصة موسكو للمعارضة السورية، أن يكون مكتب المبعوث الأممي إلى سوريا قد بدأ أمس الاثنين بتوجيه الدعوات لأعضاء وفود المعارضات السورية لحضور جنيف 4.

وقال جميل لـRT إن مكتب دي ميستورا "لم يوجه أي دعوات حتى هذه اللحظة، خلافا لما قيل في الإعلام ، ما أرسل هو إشعار بالمواعيد".

ونقل رئيس منصة موسكو في حديث للوطن السورية عن مكتب دي ميستورا التأكيد بأن "وكالة الأسوشيتد برس قد سحبت الخبر الذي أخطأ فيه أحد صحفييها" ومفاده أن مكتب دي ميستورا بدأ، الاثنين 13 فبراير/شباط، بإرسال الدعوات إلى جنيف، والذي نقلته لاحقا وكالات الأنباء.

وتابع: "إن مكتب دي ميستورا أعلن وأبلغني، أنه تم تحديد موعد المشاورات لتبدأ في الـ20 من شباط الجاري على أن تبدأ المباحثات المباشرة في الـ23 من الجاري، والدعوات لم ترسل بعد، لأنه لم يتم الاتفاق بعد على وفد واحد لجميع المعارضين السوريين".

وأضاف جميل إن حال منصة موسكو مثل حال جميع منصات المعارضة الأخرى التي لم تتلق بعد أيضا أي دعوة إلى مفاوضات جنيف 4.

وأشار إلى ما خلصت إليه منصة الرياض عن تشكيلة الوفد، وهو اقتراحها، مؤكدا أن منصة موسكو قدمت أيضا اقتراحها مع منصة القاهرة، وشدد على أنه لم يتصل أي أحد من منصة الرياض بممثلين عن منصتي موسكو والقاهرة حتى اللحظة "للتباحث والنقاش حول اقتراحنا واقتراحهم".

وأضاف: "ومازلنا مستعدين لمناقشة كل الاقتراحات، مع تأكيدنا رفض فكرة الهيمنة من أي طرف".

من جانبه، أكد جهاد مقدسي، رئيس منصة القاهرة للمعارضة السورية، أن مجموعته لن تنضم إلى الوفد المفاوض إلى جنيف الذي شكلته الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للائتلاف الوطني، المنبثقة عن منصة الرياض للمعارضة.

وقال مقدسي: "الهيئة العليا للمفاوضات لا تستطيع اختيار من سيكون عضوا فيه (الوفد الموحد المفاوض من المعارضة السورية إلى جنيف 4). لقد اتصلوا بنا وقالوا: نريد شخصا واحدا من موسكو (منصة موسكو) وواحدا من القاهرة (منصة القاهرة). نريد أن نشكل وفدا مشتركا". 

وذكر مقدسي بأن مجموعة القاهرة للمعارضة السورية اقترحت تشكيل الوفد المفاوض إلى جنيف 4 على أساس المنصات الثلاث، من القاهرة وموسكو والرياض، لكن الهيئة العليا رفضت تلك الضيغة.

وأضاف: "يريدون ابتلاعنا، لكننا لا نوافق على ذلك، ولا يمكننا خيانة مجموعة موسكو".

وكانت الهيئة العليا للمفاوضات أعلنت، الأحد الماضي، عن تشكيل وفد موحد من 21 عضوا يضم 10 ممثلين عن الفصائل العسكرية و9 من الهيئة نفسها و2 من منصتي القاهرة وموسكو.

المصدر: الوطن + تاس + نوفوستي

إينا أسالخانوفا