بدء المرحلة الأولية من انتخابات حماس الداخلية

أخبار العالم العربي

بدء المرحلة الأولية من انتخابات حماس الداخلية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/igx3

أفادت مصادر في حركة "حماس" الفلسطينية الخميس 2 فبراير/شباط، بأن الحركة أتمت الاستعدادات وجميع الترتيبات اللازمة لإجراء الانتخابات الداخلية التي ستنطلق الجمعة.

ونقلت وكالة "الأناضول عن المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، قوله إن العملية الانتخابية "تبدأ من المناطق، وصولا إلى رئاسة المكتب السياسي، وستشمل جميع المستويات الإدارية في الحركة"، مؤكدا أنها تجري دون أي "دعاية" وتتسم بالجدية والشفافية.

وأشار المصدر إلى أن هناك لائحة داخلية تضبط العملية الانتخابية، وأنه يتم التشديد في تطبيقها، إضافة إلى لجنة عليا للانتخابات الداخلية، غالبيتها من الكوادر القانونية، مؤكدا وجود محكمة مستقلة للفصل في الشكاوي إن وجدت.

وبحسب المصدر، فإن المناطق تختار مجلس الشورى لحركة "حماس"، فيما يقوم هذا المجلس باختيار أعضاء المكتب السياسي.

ولفت المصدر إلى أن الانتخابات تجري بشكل تصاعدي، تبدأ بانتخاب القاعدة لقيادات المناطق، وصولا للعملية النهائية من الانتخابات، التي قال إنها "قد تستغرق من شهرين إلى ثلاثة أشهر".

وتجري انتخابات الحركة في 4 مناطق هي غزة والضفة الغربية وداخل السجون وخارج فلسطين.

وأكد المصدر أن مجلس الشوري والمكتب السياسي لحركة "حماس" يراعي في تشكيله التمثيل العادل للمناطق. وتابع: "حماس تعتمد الانتخابات في اختيار قيادتها، وتعتبر ذلك من مصادر حيوية التنظيم وقوته".

يشار إلى أن الانتخابات الداخلية لـ"حماس" تجري كل 4 سنوات، بطريقة سرية للغاية، ويتم خلالها اختيار أعضاء ورئيس المكتب السياسي.

وكانت الحركة عقدت انتخاباتها العامة لاختيار رئيس وأعضاء مكتبها السياسي في القاهرة عام 2013، وأسفرت تلك النتائج عن إعادة انتخاب خالد مشعل، رئيسا للمكتب لولاية جديدة مدتها أربع سنوات، وإسماعيل هنية نائبا له.

ومؤخرا، تحدثت وسائل إعلام عن أن هنية الذي وصل قطاع غزة الجمعة الماضية، عقب زيارة خارجية استمرت 5 أشهر من أبرز المرشحين لخلافة مشعل.

وكان مشعل، قال في مؤتمر صحفي بتاريخ 25 سبتمبر/أيلول الماضي، ردا على سؤال عما إذا كان سيترشح لرئاسة المكتب السياسي: "إن إسماعيل هنية رئيس وزراء سابق، وهذا نموذج فلسطيني نفخر به، لا بأس أن يكون خالد مشعل رئيس مكتب سياسي سابق لحركة حماس".

المصدر: الأناضول

إياد قاسم

الأزمة اليمنية