لبنان.. تجدد الاعتداءات على تلفزيون "الجديد"

أخبار العالم العربي

لبنان.. تجدد الاعتداءات على تلفزيون
لبنان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/uh21

أطلق مجهولون يوم الجمعة، أعيرة نارية على مبنى تلفزيون "الجديد" في بيروت، فيما أكد وزير الداخلية اللبناني أن التحقيقات مستمرة للكشف عن المهاجمين وغايتهم.

وأكد وزير الداخلية والبلديات اللبناني، بسام مولوي، أن التحقيقات جارية في تعرض مبنى "الجديد" للاعتداء، مشيرا إلى التصميم للوصول إلى الحقيقة.

وقال مولوي إن تعرض مبنى قناة "الجديد" للاعتداء قيد التحقيق الجدي، وأن القوى الأمنية تأخذ إجراءاتها.

وأضاف مولوي خلال مؤتمر صحفي الجمعة، أن "التحقيق جار وجدي، وكنا قد أخذنا تدابير بتمركز عناصر من الاستقصاء ومن شرطة بيروت ومن شعبة المعلومات أمام مبنى القناة".

وأوضح أن إطلاق النار الذي سجل ليل أمس، وقع من جسر الكولا باتجاه المبنى، باتجاه مكان تواجد العناصر المكلفة بحماية القناة.

وذكر وزير الداخلية أن شعبة المعلومات تتابع التحقيق بهذه الحادثة، كما تتابع التحقيق بالحادث السابق، وشدد على أنهم مصممون على الوصول إلى الحقيقة.

وأكد الوزير أنهم مصرّون على حماية كل المؤسسات الإعلامية وغير الإعلامية، لأن حفظ الأمن والنظام من مسؤوليتهم.

وأعلن في السياق أن شرطة بيروت ركزت كاميرات مراقبة باتجاه جسر الكولا، للاحتياط من أي أمر ممكن أن يحصل.

من جهته، صرح مدير العلاقات العامة في قناة "الجديد"، إبراهيم الحلبي، بأن القوى الأمنية عاينت المكان الذي تعرض لإطلاق الرصاص فجر الجمعة في مبنى قناة "الجديد".

وطالب إبراهيم الحلبي بالتشدد في التدابير وتوقيف المشتبه بهم في الاعتداءات.

وأشار الحلبي إلى أن إطلاق النار على مبنى قناة "الجديد" وقع بالرغم من وجود عناصر من القوى الأمنية التي تقوم بحماية المبنى، حيث اخترقت 14 رصاصة فجر اليوم الطابق الرابع والخامس من مبنى القناة.

وشدد على أن المبنى موجود في حي سكني، والضرر يقع ليس على المبنى فقط، بل هناك مؤسسات إعلامية أخرى ودار نشر.

وكان مبنى قناة الجديد قد تعرض لإلقاء قنبلة مولوتوف فجر الثلاثاء الماضي لم تسفر عن أضرار، أعقبها فجر الأربعاء إطلاق رصاص في محيط المبنى دون وقوع أضرار وصولا إلى إطلاق النار فجر اليوم، ولا تزال التحقيقات جارية لتحديد الفاعلين.

المصدر: وكالات + وسائل إعلام لبنانية

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا