مصر.. دار الإفتاء تحذر الصيدليات من الاتجار في فئة من الأدوية مؤكدة "حرمتها شرعا"

أخبار العالم العربي

مصر.. دار الإفتاء تحذر الصيدليات من الاتجار في فئة من الأدوية مؤكدة
القاهرة - مصر/ صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/t6c1

أكدت دار الإفتاء المصرية، في إطار إجابتها على سؤال طرح عليها، حرمة الاتجار بفئة معينة من الأدوية وبيعها لغير المستحقين من جمهور المرضى.

وفي التفاصيل، تلقت دار الإفتاء المصرية سؤالا حول حكم قيام بعض الصيادلة بشراء وبيع أدوية التأمين الصحي من خلال صيدلياتهم العامة لغير المستحقين من جمهور المرضى، في حين أنه لا يجوز صرفها إلا من هيئة التأمين الصحي وليس من الصيدليات العامة، مما يضيع الكثير من الأموال من الميزانية العامة للدولة، حيث أوضحت الدار في فتواها قائلا: "العلاج هو من الاحتياجات الأساسية التي تدعمها الدولة، وتلتزم بتوفيره للمواطنين حتى لو ارتفعت أسعار التكلفة أو الأدوية، وتتحمل الدولة أعباء ذلك من أجل القضاء على المرض، وأن تستفيد منه شرائح المجتمع كافة، خاصة الفقراء منهم، باعتباره حاجة أساسية وضرورية، ولتضع بذلك حدا للتلاعب باحتياجات الناس الأساسية، وهي أيضا طريقة من طرق سد حاجة محدودي الدخل ورفع مستواهم المادي بإيصال المال إليهم بصورة غير مباشرة، وهي صورة الدعم، وهذا كله من الواجبات الشرعية على الدول والمجتمعات تجاه مواطنيها، خاصة محدودي الدخل منهم".

وأضافت دار الإفتاء: "قيام بعض الصيادلة بشراء وبيع أدوية التأمين الصحي من خلال صيدلياتهم العامة لغير المستحقين من جمهور المرضى يعد شرعا ضربا من ضروب الاعتداء على المال العام، وفي ذلك ظلم بين وعدوان على حقوق الناس وأكل لها بالباطل".

وأكدت أن "بيع الدواء المدعوم لمن لا يستحقه حرام شرعا، من حيث كونه استيلاء على مال الغير بغير حق، ويزيد في كِبَرِ هذا الذنب كونُ المال المعتدى عليه مالا للفقراء والمحاويج مِن المرضى الذين يحتاجون إلى من يرحمهم ويأسو جراحهم ويخفف أمراضهم، لا إلى من يضرهم وينتقص من حقهم في العلاج والدواء ويعتدي عليه بصورة مباشرة أو غير مباشرة.

المصدر: "الوطن"

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا