الاتحاد الأوروبي يستبعد التطبيع مع الأسد أو إطلاق برنامج لإعادة إعمار سوريا

أخبار العالم العربي

الاتحاد الأوروبي يستبعد التطبيع مع الأسد أو إطلاق برنامج لإعادة إعمار سوريا
وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل والمبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/szq0

استبعد مفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون الأمن والخارجية، جوزيب بوريل، تطبيع العلاقات مع حكومة الرئيس السوري بشار الأسد، أو إطلاق برنامج لإعادة إعمار سوريا.

وصرح بوريل خلال المؤتمر السنوي للمانحين "بروكسل -6" يوم الثلاثاء، بأن "الأموال التي ستنفق لإعادة إعمار سوريا ستذهب لدعم دمشق".

وأعلن عن مليار يورو إضافية من المساعدات (1.1 مليار دولار) للعام 2022، لتصل المساهمة التراكمية إلى 1.56 مليار يورو، وهو المبلغ نفسه الذي تمّ التعهد به في العام 2021.

من جهته، أكد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لسوريا غير بيدرسن أن "الحل السياسي للأزمة في سوريا لا يزال بعيد المنال".

وقال: "اسمحوا لي أن أكون صريحا.. نحن بعيدون عن حل سياسي... السوريون لم يكونوا يوما بحاجة إلى دعمكم أكثر من الوقت الحالي".

وأشار بيدرسن إلى أن النزوح السوري الهائل يتواصل في حين يبقى التقدم الذي تحققه دمشق على صعيد تلبية المطالب الدولية المتعلقة بالإصلاحات السياسية، طفيفا.

وأشار إلى أن "الأزمة الاقتصادية مستمرة والعنف مستمر وخطر التصعيد قائم على الدوام على الرغم من أن هناك جمودا عسكريا نوعا ما".

وأضاف أن الدبلوماسية أصبحت "أكثر صعوبة مما كانت عليه" من جراء تأثيرات الحرب الدائرة في أوكرانيا.

جدير بالذكر أن ممثلي نحو 70 دولة ومؤسسة دولية حضروا مؤتمر بروكسل بينها وكالات الأمم المتحدة، ولم يتم دعوة روسيا  إلى المؤتمر اللاعب الأساسي في سوريا والتي لا يمكن بمعزل عنها إيصال المساعدات أو توزيعها على كافة السوريين.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا