مصر.. وزارة الزراعة تشدد الرقابة على "أرخص وسيلة للانتحار"

أخبار العالم العربي

مصر.. وزارة الزراعة تشدد الرقابة على
العاصمة المصرية القاهرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s6dv

سجلت في الآونة الأخيرة الكثير من حالات الانتحار في مصر بأقراص "حبة الغلة" المستخدمة لتخزين الغلال نظرا لرخصها وتوفرها دون قيود، ما دفع الحكومة لتشديد الرقابة على تداولها.

وقال عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات بوزارة الزراعة المصرية، إن الوزارة "تقوم بمجهودات كبيرة من أجل تشديد الرقابة على بيع حبة الغلال، بحيثُ يتم بيعها في الجمعيات الزراعية وغرف البنك الزراعي وغيرها من الأماكن التابعة للوزارة، كما يتم تشديد الرقابة على كميات استيرادها، حيثُ تم تقليل استيرادها".

وأوضح الشناوي في حديث لـ"صدى البلد"، أن "حبة الغلة فوسفيد الألمنيوم، مبيد حشري مثالي وآمن لإبادة آفات الحبوب وحفظ معظم أنواع الغلال من التسوس"، مشيرا إلى أن "أن هذه الحبة تتحول من الحالة الصلبة إلى الحالة الغازية لمقاومة الحشرات".

وأكد أن "حبة الغلة تستخدم في جميع دول العالم، لأنها المبيد الأكثر أمنا على الحبوب المخزونة مثل القمح والفاصوليا واللوبيا والفول وليس ضارا على صحة الإنسان، لأنها لا تسبب أثرا باقيا على الحبوب".

وأضاف أن "هناك عدة وسائل للانتحار وليست حبة الغلة فقط، لذا فليس من الضرورة منعها لأنها آمنة الاستخدام على المحاصيل"، مؤكدا أن "الحل ليس في منع حبة الغلال ولكن في الرقابة على المنتحرين... دول ممكن ينتحروا بأي حاجة تانية، سلك تليفون أو غيره".

وحسب موقع "صدى البلد"، تعد حبة الغلة "أرخص وسيلة للانتحار" في مصر، وهي أقراص متواجدة في بيوت أغلب المزارعين لحفظ الغلال من التسوس، ويمكن لأي شخص شراؤها من أقرب محل لبيع الحبوب والأدوية الزراعية.

المصدر: "صدى البلد"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا