واشنطن: لن نقف متفرجين على إجراءات إيران التي تعرض حياة الأمريكيين للخطر

أخبار العالم العربي

واشنطن: لن نقف متفرجين على إجراءات إيران التي تعرض حياة الأمريكيين للخطر
(أرشيفية) حرق علم الولايات المتحدة في مدينة النجف العراقية احتجاجا على قصف طيرانها لعدد من مواقع "كتائب حزب الله"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n04a

قالت الولايات المتحدة إن الضربات التي وجهتها ضد "كتائب حزب الله" في العراق، تؤكد أنها لن تقف متفرجة على "تحركات إيران وقواتها بالوكالة"، التي تعرض حياة الأمريكيين للخطر.

وحول الأنباء التي ترددت بشأن هروب السفير خوفا من تكرار سيناريو نظيره في ليبيا، رفضت واشنطن الربط بين غياب رئيس بعثتها في العراق وبين اقتحام السفارة، وقالت "كان السفير الأمريكي إلى العراق ماثيو تولر في رحلة شخصية مجدولة سابقا منذ أكثر من أسبوع والتقارير التي تحدثت عن اختفائه غير صحيحة. سيعود إلى السفارة".

ونقلت "إندبندنت عربية" عن المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية إيريكا تشوسانو، قولها: "لقد هددت الهجمات التي وقعت ضد منشأة عراقية القوات الأمريكية، وهذا ما استمر بالحدوث منذ أسابيع. لم تكن هذه المجموعة الأولى من الهجمات ضد هذه المنشأة العراقية بالذات ومنشآت أخرى، مما أدى إلى تعريض حياة أمريكان للخطر. كانت الضربات التي وجهناها ردا حاسما يوضح ما يقوله الرئيس دونالد ترامب منذ أشهر، وهو أننا لن نقف متفرجين على إيران وهي تتخذ إجراءات تعرض حياة الشعب الأمريكي للخطر. يجب على إيران وقواتها بالوكالة، كتائب حزب الله، الكف عن الهجمات على الولايات المتحدة وقوات التحالف واحترام سيادة العراق لتجنب أي أعمال دفاعية إضافية من قبل القوات الأمريكية".

وأضافت: "تفرض إدارة ترامب ضغطا حقيقيا على إيران وسنواصل القيام بذلك. وكما أوضح الرئيس في 31 ديسمبر، سنواصل مساءلة النظام الإيراني أينما وجدنا نشاطا خبيثا، وسنتأكد من أننا نتمتع بالموارد اللازمة للقيام بذلك. نحن نعمل على إقناع جمهورية إيران الإسلامية بالتصرف كدولة طبيعية طيلة السنوات الثلاث التي استلمنا فيها الحكم، وذلك من خلال حملة الضغط الأقصى التي فرضت عقوبات قوية لا سابق لها على النظام لحرمانه من الموارد التي يحتاج إليها لأجندته الخبيثة".

وأكدت تشوسانو أن الولايات المتحدة ملتزمة "بسياسة الرئيس ترامب التي ندفع بها قدما منذ بداية عمل هذه الإدارة، وهي أننا سنضغط على جمهورية إيران الإسلامية لإرساء الاستقرار في مختلف أنحاء الشرق الأوسط. وتبقى مهمتنا معالجة النطاق الكامل لنشاط النظام الإيراني الخبيث في المنطقة، بما في ذلك منع إيران من تمويل الإرهاب وتطوير الصواريخ الباليستية ونشرها وتخصيب اليورانيوم وتغذية الصراع في المنطقة من خلال عملائها. ولا نزال ملتزمين تماما بمجموعة المهام هذه".

المصدر: "إندبندنت عربية"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا