الولايات المتحدة تمنع طالبا عربيا من دخولها بسبب حسابه على "فيسبوك"

أخبار العالم العربي

الولايات المتحدة تمنع طالبا عربيا من دخولها بسبب حسابه على
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mblr

كشف طالب فلسطيني أن السلطات في مطار بوسطن الأمريكي منعت دخوله الولايات المتحدة بسبب آراء سياسية عبر عنها أصدقاؤه على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وأوضح الطالب الفلسطيني، اسماعيل عجاوي، أنه تم قبوله في جامعة "هارفرد" الأمريكية وبعد وصوله إلى مطار بوسطن، قامت الشرطة باستجوابه لثماني ساعات وسألته خصوصا عن ديانته، وبعد تفتيش هاتفه وحاسوبه المحمول لخمس ساعات صرخت شرطية في وجهه.

وأضاف أن الشرطية "وجدت أشخاصا على لائحة أصدقائي يضعون رسائل سياسية معارضة للولايات المتحدة"، وقامت السلطات بعد ذلك بإلغاء تأشيرته.

وأكدت شرطة الحدود الأمريكية أنها رفضت السماح لإسماعيل عجاوي بالدخول، لكنها أوضحت أنها لا تستطيع ذكر سبب محدد بسبب السرية المفروضة على ملف فردي.

وصرح الناطق باسم الوكالة الفدرالية الأمريكية، مايكل ماكارثي،  بأن "هذا الشخص اعتبر غير مرغوب به على الأرض الأمريكية استنادا إلى معلومات تم اكتشافها خلال التفتيش".

من جهته، صرح مسؤول باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن "القانون الأمريكي لا يسمح برفض تأشيرة على أساس تصريحات سياسية أو آراء، إذا اعتُبرت هذه التصريحات والآراء قانونية في الولايات المتحدة".

المصدر: أ ف ب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

اختراع جديد يعفيك من الحميات الغذائية