بريطاني يقاضي الإمارات بعد "تعذيبه" لارتدائه قميص "العنابي".. ودبلوماسي إماراتي يعلق

أخبار العالم العربي

بريطاني يقاضي الإمارات بعد
مشجعون قطريون في مباراة نهائي كأس آسيا بالإمارات
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lm87

يعتزم مشجع بريطاني رفع دعوى قضائية ضد دولة الإمارات بعد أن "احتجزته سلطات البلاد لارتدائه قميص المنتخب القطري" خلال مسابقات كأس آسيا في يناير الماضي.

وقال علي عيسى أحمد، ويعمل حارسا وعمره 26 عاما ويقيم في مدينة وولفرهامبتون، إنه "تعرض لانتهاكات جسيمة خلال فترة احتجازه التي استمرت ثلاثة أسابيع، بما فيها التعذيب باستخدام الكهرباء، كما تعرض للطعن بسكين في زنزانة عامة وللاعتداء بالضرب ومُنع من النوم والطعام".

ونشرت صحيفة "غارديان" صورة للشاب وهو يظهر الجروح التي أصيب بها "خلال تواجده في الإمارات" حيث كان يريد مشاهدة المباراة بين المنتخبين القطري والعراقي.

وذكر المشجع أنه احتجز أولا في مقر أمني، ثم اتهمته السلطات الإماراتية بـ"إلحاق جروح بنفسه" وأجبرته على توقيع وثيقة أقر فيها بمسؤوليته عن "تضييع وقت السلطات"، وتم نقله إلى سجن في الشارقة بعد ذلك، حيث تعرض لطعن في الزنزانة.

وقال المشجع إنه ينوي ملاحقة الإمارات للأضرار النفسية والجسدية التي لحقت به ولإظهار أنه لا مكان للتعذيب والاعتقالات التعسفية في العالم المعاصر، حسب تعبيره.

وعلاوة على رفع دعوى قضائية، طالب المشجع الخارجية البريطانية ومجموعة العمل الخاصة بالاعتقالات التعسفية في الأمم المتحدة بفتح تحقيق في قضيته.

وأطلق الشاب حملة في الإنترنت لجمع تبرعات لتمويل الإجراءات القانونية ضد الإمارات.

وسبق أن نفى مسؤول في السفارة الإماراتية ببريطانيا قطعيا ما جاء على لسان المشجع من مزاعم حول احتجازه بسبب ارتدائه القميص القطري، متهما إياه بالسعي إلى كسب شعبية وتضييع وقت الشرطة.

المصدر: غارديان

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

ماذا يقول رمضان قديروف عن الإسلام في جمهورية الشيشان الروسية؟