طبيبة غدد صماء تحذر من خطر الاستجمام على شواطئ البحار الجنوبية في الشتاء

الصحة

طبيبة غدد صماء تحذر من خطر الاستجمام على شواطئ البحار الجنوبية في الشتاء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/sayh

قالت أخصائية الغدد الصماء، تاتيانا سوسلوفا، إن الاستجمام على شواطئ البحار الجنوبية يشكل خطورة على صحة المرضى الذين يعانون من فرط نشاط الغدة الدرقية.

جاء ذلك على لسانها في حديث أدلت به الثلاثاء لصحيفة "فيشرنيايا موسكفا" الروسية.

وأوضحت الأخصائية أن البحر الدافئ يمكن أن يسبب لدى هؤلاء المرضى تفاقم التسمم الدرقي، مشيرة إلى وجود مشاكل في الغدة الدرقية لدى عدد كبير من السكان الروس. وقالت: "عندما  يغادر المواطن بلاده  ليغير الطقس الشتوي إلى الطقس الحار فإن الغدة الدرقية تساعد في التأقلم على تغيرات المناخ وتقوم بأداء وظيفة المدافعة عن المناخ الداخلي. لكنها عاجزة عن تنفيذ ذلك بشكل فوري، إذ أنها بحاجة إلى بضعة أشهر للانتقال من النظام الشتوي إلى النظام الصيفي وعلى العكس.

وفي غضون بضعة أشهر، يكون للغدة الدرقية وقت كاف لتطوير أو تضييق نظام الأوعية الدموية. كما أنها تزيد أو تقلل من تدفق الهرمونات إلى كل خلية في جسم الإنسان.

وهكذا عندما ينتقل الروس من الصقيع حيث تنخفض درجة الحرارة إلى 30 درجة مئوية تحت الصفر إلى المناخ الحار حيث تفوق درجة الحرارة 30 درجة مئوية فوق الصفر، تكون الغدة الدرقية في وضع مرهق. وما يتعين عليها القيام به في غضون بضعة أشهر، يجب أن تفعله في غضون ساعات قليلة. وبعد العودة إلى البرد يتكرر الضغط مرة أخرى.

ودعت الأخصائية الروس إلى استشارة الطبيب قبل أخذ الإجازة والتأكد من أن العطلة على شاطئ البحر لن تضر بصحتهم.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا