"لكمة" تدفع منظم احتجاج اليمين المتطرف في فيرجينيا إلى الفرار

متفرقات

جاسون كيسلر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j62d

تعرض جاسون كيسلر، منظم تجمع "الاتحاد من أجل اليمين" الذي أقيم السبت الماضي وتوفيت خلاله امرأة تبلغ من العمر 32 عاما، إلى اللكم في مدينة شارلوتسفيل بفرجينيا.

وكان كيسلر، وهو كاتب سابق في صحيفة "Daily Caller" وناشط في اليمين المتطرف، قد عقد مؤتمرا صحفيا احتشد فيه المتظاهرون الغاضبون وهم يهتفون "العار.. العار" و"القاتل" و"النازي".

كان رد كيسلر قوله إن "الكراهية التي تسمعها من حولك، هي الكراهية المضادة للبيض التي غذت ما حدث بالأمس"، ثم اتهم بعد ذلك رجال الشرطة بوقوع حادثة الدهس على يد اليميني المتطرف، جيمس أليكس فيلدز، البالغ من العمر 20 عاما، قائلا إن "ما حدث أمس كان بسبب رجال الشرطة في شارلوتسفيل الذين رفضوا القيام بعملهم، لقد توقفوا ولم يتّبعوا الترتيبات الأمنية المتفق عليها".

وبعد أقل من ثلاث دقائق ونصف من خطاب كيسلر بدأت حشود الحاضرين بالهتاف، ثم تجمع حوله المزيد خلال بضع ثوان، وبعد اقتحام الحشد للمنصة شوهد كيسلر هاربا.

وطارد عدد من المتظاهرين كيسلر قبل أن تحميه الشرطة، حيث تعرض إلى العنف في تلك اللحظات.

المصدر: RT

فادية سنداسني