هادي: الحلول السياسية يجب أن تؤدي إلى تطبيق قرارات الشرعية الدولية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gye9

أعلنت القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي تقدمها في محافظة إب وسط البلاد. وناشدت الأمم المتحدة جميع الأطراف في اليمن بدء حوار سياسي من أجل مستقبل البلاد.

في حين أكد الرئيس هادي خلال لقائه المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد في الرياض أن أي حلول سياسية يجب أن تؤدي إلى تطبيق كامل لقرارات الشرعية الدولية. كما جدّد تمسكه بدحر القوى الانقلابية في إشارة إلى جماعة الحوثي، وعودة الشرعية، وتطبيق قرارات الحوار الوطني.

يأتي ذلك في وقت أكد فيه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي رفضه لأي مفاوضات لا تفضي إلى انسحاب الحوثيين من المدن وإلى تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2216.

وتترقب الأوساط اليمنية ما ستؤول إليه نتائج المفاوضات الجارية حاليا في العاصمة العمانية مسقط بين الأطراف النزاع، وذلك في وقت كثرت فيه التسريبات والتكهنات بشأن نقاط البحث وبنوده.

اليمن

هذا وكان كثير من الجدل قد أثير بشأن تصريحات للقيادي في أنصار الله محمد البخيتي، أكد فيها استعداد جماعته للانسحاب من المدن وتسليم السلاح.

وفي غضون ذلك نظمت جماعة أنصار الله مظاهرة جماهيرية كبيرة في شارع المطار وسط صنعاء حاملة شعار "رفض مشروع الاستعمار وجرائمه وحصاره" وقد شارك في المظاهرة مواطنون من مدن ومحافظات مختلفة، تلبية لدعوة وجهتها اللجنة الثورية العليا.

مفاوضات سياسية في مسقط الجميع هنا يأمل في أن تفضي إلى نتائج إيجابية تضع حدا للحرب والحصار وتفتح صفحة جديدة عنوانها السلام والشراكة الوطنية.

التفاصيل في التقرير المصور