احتجاجات ضد تقليص خدمات "الأنروا" بغزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gyaf

يشهد قطاع غزة العشرات من الفعاليات الاحتجاجية ضد تقليص خدمات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، وينذر التراجع في عمل الوكالة بكارثة بحق سكان القطاع.

وتتواصل الاحتجاجات على تقليص خدمات وكالة الغوث، ويقترب موسم الدراسة في غزة ، ولا قرار بعد يطمئن الغزيين على مصير أبنائهم، أو مصير آلاف المعلمين التابعين للوكالة والذين من المحتمل أن يفقدوا وظائفهم بسبب أزمة الأونروا المالية، شمال غزة شهد مسيرة لمئات موظفي الوكالة احتجاجا على تقليص خدماتها.

لا يملك المتظاهرون سوى الخوف من البطالة والغضب من إهدار الحقوق. انطلقت مسيرتهم الاحتجاجية من مدرسة تابعة للوكالة في مخيم جباليا، وجابت بعض الشوارع، مسيرة تحاول إيصال رسالة للعالم بأن نصف مليون طالب بلا مدارس سيصبحون قنبلة موقوتة.

قطاع غزة

وكانت نقابة موظفي وكالة الغوث قد أبدت استعدادها لبدء العام الدراسي في موعده حتى من دون رواتب ، لكن الوكالة تقول بأن خطوة كهذه ستلحق ضررا في قدرتها على الضغط على المانحين للوفاء بالتزاماتهم المالية، مائة مليون دولار أو انهيار المسيرة التعليمية ليخسر نصف مليون طالب فلسطيني مقاعد دراستهم في غزة والضفة وسوريا ولبنان والأردن.

ربما يكون بمقدور وكالة الغوث التغلب على أزمتها المالية هذا العام ، وعلى الرغم من ذلك هناك تأكيدات بأن الأزمة المالية ستصاحب "الآنروا" في الأعوام المقبلة.

التفاصيل في التقرير المصور