كاميرا RT ترصد التطورات الميدانية في درعا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwc3

أغار الطيران الحربي السوري على مناطق في درعا وريفها، حيت تدور مواجهات مع جبهة النصرة وفصائل مسلحة منذ إطلاق ما سمي حينها بعاصفة الجنوب.

إلى الشمال من مدينة درعا، وباتجاه دمشق، يمكن مشاهدة دلالات البقع التي شهدت ولا تزال عمليات عسكرية واسعة، مثل الحراك ونامر، ومحيط خربة غزالة، ونزولا إلى الجنوب حيث عتمان وطفس، المنفذ الرئيس لمجموعات النصرة وحلفائها باتجاه شمال المدينة، والذي بدت تحصينات الجيش السوري على امتداد النظر، متينة ومنيعة.

لم تنقطع استمرار محاولات المجموعات المسلحة، فالمحاور الساخنة في محيط المدينة تسمح باستمرار لتطوير عامل هجوم هذه المجموعات، في وقت يحقق الجيش نجاحا في استهداف النقاط المتحركة والمهددة لخطوط دفاعه.

الوضع الميداني في سوريا

ومع تأكيد المصادر العسكرية السورية على ضرورة تأمين تغطية مجمل حاجات الصمود هناك، فإن العامل الأبرز في ديمومة الصد والهجوم المباغت أتت عبر مقدرة الجيش في التنصت وتحديد طرق وخرائط هجوم المسلحين وهو ما سجلناه من محادثات بين غرفة عمليات عاصفة الجنوب وألوية فلوجة حوران.

هذا وتؤكد مصادر عسكرية على جاهزية الوحدات المقاتلة هناك لمنع أي تقدم من شأنه أن يجعل المدينة تحت وصاية الجسد المسلح الذي يحيط بها.

التفاصيل في التقرير المصور