عملية عسكرية للجيش السوري في الزبداني

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvsz

أطلق الجيش السوري بدعم من مقاتلي حزب الله هجوما واسعا على مواقع المعارضة المسلحة في مدينة الزبداني من محاور عدة تحت غطاء مدفعي وجوي كثيف.

غرف عمليات ثلاث، هي مجموع ما تشهده حلب من تركيز للجهد المسلح بهدف السيطرة على كامل المدينة.

مقاتلو النصرة وحلفاؤها هناك، شنوا هجوما واسعا على أحياء حلب الشمالية والشمالية الغربية، ومع الحزام الناري الذي اتبعه الجيش في صد هذا الهجوم، بدت محاولات التقدم شكلية، ولم تحقق أي إنجاز، غير السيطرة على مبنى البحوث العملية.. ونقاط في جميعة الزهراء ما لبث الجيش أن بدأ باستعادتها.

وإلى واجهة الأحداث الميدانية، يعود الريف الدمشقي إلى ذروة التصعيد، وذلك بعد إطلاق الجيش السوري بالتعاون مع مقاتلين من حزب الله عملية استعادة السيطرة على الزبداني الواقعة إلى غرب دمشق، والتي تشكل مرتفعاتها حلقة وصل مهمة مع سلسلة جبال القلمون.

الأزمة السورية

كان انطلاق الجيش ومقاتلو حزب الله من سبعة محاور وصفتها مصادر عسكرية بمئة وخمسين نقطة هجوم، ما يضع المدينة تحت سيطرة الجيش ويسمح بتحييد النصرة ومنع داعش من التغلغل في محيطها.

ومع استمرار تهديدات ما يسمى غرفة عمليات عاصفة الجنوب، يشهد الجنوب السوري استهدافا متواصلا من قبل سلاح الجو لمقار قيادات في فصائل مسلحة، في وقت تبقى فيه محاولات داعش الرامية لفتح طريق واصل بين شرق السويداء باتجاه شرق العاصمة قائمة، وما يعطلها، وفق مراقبين عسكريين، العامل الاستخباري للجيش والذي يؤدي إلى قطع هذا الطريق من خلال استهداف أرتال التنظيم بين الحين والآخر.

التفاصيل في التقرير المصور