مخاوف من نقص النفط والغاز في سوريا

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt0b

أثارت المعارك الدائرة بين الجيش السوري وتنظيم "داعش"، في مناطق واسعة من ريف حمص، أثارت مخاوف كبيرة في البادية السورية من إمكانية حدوث نقص في النفط والغاز بالبلاد.

ويزداد المشهد في ريف حمص الشرقي تعقيدا يوما بعد يوم، لا سيما بعد تمدد تنظيم داعش باتجاه الرمادي في العراق وسيطرته على مدينة "تدمر" في البادية السورية المتداخلة مع الجغرافيا العراقية، الأمر الذي زاد تخوف السوريين من أن يتمكن التنظيم من التقدم والسيطرة على الحقول النفطية والتحكم في قطاع الكهرباء في سوريا والذي يعتمد بشكل كبير على الغاز.

تعزيزات الجيش السوري لمواقعه في حمص

وتشير عودة الاشتباكات اليومية على مشارف الحقول النفطية، وفق مراقبين، إلى أن ما يعرف بتنظيم "الدولة الإسلامية" يحاول عبر هجماته المتكررة السيطرة عليها مجددا، في حين تعزز الدولة السورية قواتها المنتشرة في النقاط المتقدمة والمحيطة بتلك الحقول.

مخاوف من تحكم داعش بمحطات توليد الطاقة

وستمكن سيطرة الجيش السوري على طريق حمص – تدمر وتأمينه محيط مطار التيفور، إضافة إلى كثافة غارات الطيران الحربي على مدينة تدمر، وفق متابعين، من إبعاد خطر التنظيم الإرهابي، مؤقتا عن الحقول الاستراتيجية المهمة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور