عام على خروج المسلحين من حمص القديمة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/grn3

حققت عملية إخراج المقاتلين المعارضين من مدينة حمص القديمة خرقا كبيرا أسهم في استعادة الأمن والاستقرار لمواطنين ما زالوا بانتظار حل مماثل في حي الوعر.

ومر عام على خروج مقاتلي المعارضة من أحياء حمص القديمة، عام بذلت فيه محافظة حمص عبر مؤسساتها جهودا حثيثة لتأمين كافة الظروف المناسبة لضمان عودة أمن واستقرار المواطنين في الأحياء المنكوبة.. على أمل التمكن من استعادة السيطرة على حي الوعر آخر معاقل الفصائل المسلحة في المدينة.

ترميم جامع خالد بن الوليد في حمص


هذه الحافلات الخضراء اللون، التي أخرجت مسلحي المعارضة منذ عام، أقلت اليوم عددا من وجهاء حمص وعلماء دين ووفودا رسمية وشعبية في جولة في أحياء المدينة القديمة، اطلعوا فيها على أعمال الترميم في مسجد الصحابي خالد بن الوليد وبعض الكنائس القديمة.

ترحيب الأهالي بعودة الأمن والاستقرار إلى المدينة


وبالرغم من كل الجهود المبذولة دوليا وداخليا لتمكين كافة الأطراف من الاتفاق والتوصل إلى حل سياسي في حي الوعر، لا تعول أطراف معارضة الآمال على نجاح مشاورات جنيف.

ويرى مراقبون أن الجهود الجدية مطلوبة من كل الأطراف في الأيام القليلة القادمة علها تجنب السوريين خسائر جديدة في الجغرافيا والأرواح.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور