شباب قطاع غزة.. والبحث عن لقمة العيش

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gr6k

تتزايد معدلات محاولات الشباب الفلسطيني الفرار من قطاع غزة نتيجة الأوضاع المعيشية المزرية، بعضهم اختار الفرار إلى أوروبا، وآخرون اختاروا التسلل لإسرائيل بحثا عن لقمة عيش.

إذ تشكل الأوضاع الإنسانية الصعبة في قطاع غزة، دافعا للعديد من الشبان الفلسطينيين لتجاوز المنطقة الحدودية إلى إسرائيل بحثا عن لقمة العيش، من محاولات من كلفت أصحابها حياتهم، وفي أحسن الأحوال كان مصيرهم الاعتقال.

قطاع غزة

بحسب مصادر أمنية إسرائيلية، في عام 2003 تسلل 150 فلسطينيا من غزة إلى إسرائيل، ذات العدد تكرر أيضا العام الماضي أما منذ بداية هذا العام فتسلل 52 مواطنا.

قطاع غزة

تسلل هؤلاء الشبان جميعهم إلى إسرائيل، 3 منهم اعتقلهم الجيش الإسرائيلي، والرابع أصيب بناره. أحمد أحد الذين خاطروا بحياتهم نجا من الموت لكنه اعتقل، وذلك لأنه في غزة لا يوجد شيء يمكن أن يغري الشباب بالبقاء فيها، هنا يملكون إحساسا عارما بعبثية الواقع الغزي، وعجز الشباب عن مناورة الحصار والحروب المتعاقبة .

قطاع غزة

التسلل عنوان حاضر دائما في الإعلام الفلسطيني، إسرائيل تعتبره تهديدا لأمنها، وهي بنفسها من شد ذاك السلك الفاصل بين القطاع والمحيط الخارجي ليغدو برزخا بين الحياة والموت.

التفاصيل في التقرير المصور