وزير الخارجية اليمني: شرط الحوار هو تنفيذ القرار الأممي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gqcb

شدد وزير الخارجية اليمني رياض ياسين على أن الشرط الأساس للعودة إلى طاولة الحوار هو بتنفيذ الرئيس السابق علي عبد الله صالح والحوثيين وبشكل فوري لقرار مجلسِ الأمن الأخير بشأن اليمن.

وأكد ياسين أن تصريحات الحوثي استفزازية وتؤكد إحباط جماعته والموالين لها، إضافة إلى افتقارهم لمشروع سياسي أو رؤية تهدف لاستقرار البلاد، وأضاف ياسين أنّ المبادرات التي قدّمت تدل على تورّط الحوثيين بالأوضاع الحالية في البلاد، يذكر أن القرار الأممي يتضمن انسحاب الحوثيين من المدن وتسليم الأسلحة للدولة وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني.

اليمن

يأتي ذلك في وقت أعلن فيه المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس السابق على عبدلله صالح، استعداده التعاطي بإيجابية مع قرار مجلس الأمن الأخير المتضمن عقوبات على نجل رئيس الحزب أحمد علي عبدالله صالح وزعيم أنصار الله فضلا عن حظر تزويد صالح والحوثيين.

اليمن

وسط ركام الغارات وتمترس الاطراف المتصارعة حرك أكبر الأحزاب اليمنية , المؤتمر الشعبي العام، المياه الراكدة في المشهد السياسي بإعلان استعداده التعاطي بإيجابية مع قرار مجلس الأمن الأخير المتضمن عقوبات على نجل رئيس الحزب أحمد علي عبدالله صالح وزعيم أنصار الله فضلا عن حظر تزويد صالح والحوثيين بالسلاح.

اليمن

ودعا حزب المؤتمر في بيانه جميع الاطراف المتصارعة في الداخل والخارج الى الاستجابة لدعوة الامين العام للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار.

رأى محللون في الموقف الجديد لحزب صالح بادرة إيجابية ينبغي أن تؤسس لعودة الأطراف اليمنية مجددا إلى الحوار كحل أسلم للوضع اليمني الراهن.

اليمن

ويأتي ذلك في وقت واصلت طائرات التحالف العربي غاراتها على مواقع عسكرية في العاصمة صنعاء ومحافظات يمنية أخرى والتي كان أعنفها تلك التي استهدفت معسكر ألوية الصواريخ في فج عطان غربي صنعاء وأدت الى مقتل واصابة العشرات من المدنيين القاطنين في حي عطان .

تحركات سياسية وإن كانت لا تزال في حدها الأدنى إلا أن المواطن اليمني بات يتطلع إلى كل خطوة من شأنها أن توقف آلة الحرب وتعيد صوت العقل.

التفاصيل في التقرير المرفق