المصالحة الفلسطينية.. مجددا على المحك

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gpki

تزداد حدة الخلافات بين حكومة التوافق الفلسطينية وحركة حماس بعد قرار تشكيل لجنة لتسليم المعابر، فقد طالبت قيادات في حماس الحكومة بالقيام بواجباتها أو الرحيل.

ويعني إضراب عام في قطاع غزة للوزارات والمؤسسات الحكومية، يعني عودة الخلاف مجددا بين حكومة التوافق الفلسطينية وحركة حماس إلى الواجهة، منذرا بانهيار الاتفاق الذي توصل إليه الطرفان خلال زيارة رئيس الحكومة رامي الحمد الله إلى القطاع.

رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله


وجاءت عودة الخلافات الحادة بعد قرار تعديل وتوسيع الحكومة وقرارات إنشاء لجنة تتعلق بتسليم المعابر.

واعتبرت حماس القرار خطوة أحادية تتجاوز ما تم الاتفاق بشأنه، وفي اجتماعها مع الفصائل طالبت الحكومة بالالتزام بتوصيات لجنة الحل النهائي.

حكومة التوافق الوطني


وأعادت حماس تقديم موقفها السابق، الذي يشدد على أن حكومة التوافق تكرس حالة التهميش والتفرد، وفق وصفها.

إلى ذلك، أصدر الحمد الله قرارا يقضي بإلزام الوزراء بالدوام أسبوعا في غزة وآخر في الضفة، قرارات يرى كثيرون أنها لن تر النور طالما ظلت الخلافات بين الجانبين قائمة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور