انطلاق الحملات الانتخابية في بريطانيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/govi

انطلقت اليوم الحملات الانتخابية البريطانية بشكل رسمي في ظل تصاعد شعبية حزب "يوكيب" اليميني الداعي لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويطمح ديفيد كاميرون إلى الفوز بولاية ثانية زعيما لحزب المحافظين، ومنافسه الرئيس هو إيد ميليباند زعيم حزب العمال المعارض، الذي يتصدر استطلاعات الرأي الحالية.

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون


الخلافات القائمة بين الحزبين والزعيمين اقتصادية بالدرجة الأولى، وتتمثل في كيفية التعامل مع الإنفاق الحكومي على جوانب منها الصحة والتعليم وتخفيض عبء الديون، هذا إلى جانب مستقبل بريطانيا داخل الاتحاد الأوروبي.

حزب ميليباند المنافس


الورقة الأوروبية يستغلها الحزب اليميني المعارض "يوكيب" بقيادة نيجل فراج، الذي يلقى خطابه المناهض للهجرة بأشكالها المختلفة رواجا واسعا وتأييدا كبيرا في الأوساط الشعبية البريطانية.

الحزب اليميني المعارض "يوكيب"


الحزب التقليدي الذي يأتي عادة في المرتبة الثالثة، هو حزب الديمقراطيين الأحرار بزعامة نيك كبليغ، الأحزاب الأخرى المتنافسة هي الحزب الوطني الاسكتلندي، الذي لم يلغ دعوته لاستقلال اسكتلندا رغم الهزيمة التي مني بها في استفتاء شعبي بهذا الشأن العام الماضي، وحزب الخضر المدافع عن قضايا البيئة والمحيط.

أنصار الحزب الوطني الاسكتلندي


وستكون المنافسة في هذه الحملة الانتخابية حامية الوطيس في مراحلها الأخيرة، فالملفات المطروحة تهم كل مواطن بريطاني.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور