تحسن خدمات القرم الاجتماعية بعد العودة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gofj

ارتفعت أجور الموظفين ورواتب التقاعد وغيرها من التعويضات الاجتماعية إلى الضعف بعد عودة شبه جزيرة القرم إلى روسيا قبل عام، هذا ويعكف المسؤولون على تحسين مستوى الخدمات الاجتماعية.

هذا وقد تراجع مستوى معيشة السكان خلال فترة سيطرة أوكرانيا على شبه الجزيرة الروسية.

شبه جزيرة القرم

تم وضع اللبنة الأولى لإعادة بناء اقتصاد القرم المنهك، وهو ما يترجمه الحيز الذي تحتله الشؤون الاجتماعية في مسيرة البناء، وما تحقق للنهوض بهذا القطاع خلال العام الأول من انضمام شبه الجزيرة، إذ يرى السكان أن ارتفاع مستوى المعيشة ومعه الأسعار، مبرر بحكم ارتفاع دخلهم الفردي إلى الضعف تقريبا.

كان للعقوبات المالية الغربية على شبه الجزيرة، ووقف نظامي "ماستر" و "فيزا" لنشاطاتهما، وقع واضح على النظام المصرفي، إلا أن الدولة ومؤسسات القطاع الخاص ضاعفت جهودها لإيجاد حلول تقلل من وطأة التقيددات على قطاع المال.

شبه جزيرة القرم

وقد سهل العمل بنظام مالي داخلي التعاملات المصرفية، مما بدد حالة الذعر التي تلت تعطل النظام البنكي في القرم.

وباتت القرم بعد اتخاذ العديد من الإجراءات، تقف بثبات في انتظار الخطوات الأولى باتجاه تحقيق التطور المنشود، تبدد صعوباتها وتقاوم جميع التحديات.

التفاصيل في التقرير المصور