كاسبيرسكي تكشف عن نظام تجسس جديد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gm9t

كشفت شركة كاسبيرسكي لأمن المعلومات عن مجموعة تجسسية نشطت منذ عام 2001، في نحو 30 دولة من بينها روسيا والصين.

وأشارت الشركة إلى صلة وثيقة للمجموعة بفيروس ستكس نت، الذي اتهمت الولايات المتحدة باستخدامه لمهاجمة برنامج إيران النووي.

موظفو شركة كاسبيرسكي

وكشفت شركة كاسبيرسكي لأمن المعلومات عن هجمات إلكترونية معقدة وغير مسبوقة قامت بها مجموعة أطلق عليها اسم "المعادلة".

وتم التجسس منذ عام 2001، في نحو 30 دولة على جهات حكومية وعسكرية وشركات طاقة واتصالات وأبحاث ذرية وبنوك ومؤسسات إعلامية وعلى نشطاء إسلاميين.

أجهزة مصابة

وامتنعت كاسبيرسكي عن ذكر البلد الذي يقف وراء عمليات التجسس بشكل مباشر، إلا أنها أشارت إلى صلة وثيقة للبرنامج بفيروس ستكس نت (Stuxnet)، الذي اتهمت وكالة الأمن القومي الأمريكية باستخدامه لمهاجمة برنامج طهران النووي.

وتفيد البيانات الحديثة بأن إيران تتصدر الدول المستهدفة، حيث أكبر نسبة للحواسيب المصابة، تليها روسيا فباكستان وأفغانستان والهند والصين وسوريا ومالي.

خريطة الدول المستهدفة

مجموعة التجسس التي تم اكتشافها لا تزال غامضة حيث تخفي برمجياتها الخبيثة في أعماق أجهزة الكمبيوتر والأقراص الصلبة ما يجعل معالجتها أمرا مستحيلا.

بيانات إلكترونية

واللافت كان بحسب الخبراء، أنه وخلال محاولات رصدهم لتعامل المجموعة مع منتدى جهادي، كانت تصدر أوامر للبرمجيات التجسسية بعدم متابعة بيانات من يدخل إلى المنتدى من الأردن وتركيا ومصر.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور