تداعيات الأزمة الليبية على القاهرة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/glq2

لم يلب اجتماع مجلس الأمن الدولي الأخير المتعلق بالأزمة الليبية، كل ما أرادته مصر بعد ضرباتها الجوية ضد معاقل مسلحي داعش وذلك ما يفرض على القاهرة السعي بنفسها لدرء الأخطار.

تصطدم الرؤى المصرية تجاه مكافحة الإرهاب في ليبيا برفض قوى إقليمية ودولية اللجوء إلى التدخل العسكري مع التأكيد على حل سياسي ينهي الصراع المسلح بين الأطراف هناك.

ربما دفعت هذه الحالة البعض إلى الاعتقاد بأن على القاهرة أن تعتمد على قدراتها في صد أي خطر عن أمنها القومي.

وبينما تؤكد واشنطن على الحل السياسي للأزمة الليبية يرى مراقبون أن الموقف الروسي يعد دعما لجهود القاهرة الرامية للقضاء على تنظيم داعش هناك.

وتقول الخارجية المصرية إن تحركها الدبلوماسي داخل أروقة مجلس الأمن هو بداية الطريق وليس نهايته للعمل على مكافحة الإرهاب في ليبيا ودعم الحكومة الشرعية هناك لفرض الاستقرار على كامل الأراضي الليبية.

ويرى البعض أن مصر بدأت مشوارا للقضاء على تنظيم داعش الإرهابي فى ليبيا ولم يعد أمامها إلا الاستمرار فيه، فالبديل ربما هو انتقال الحرائق الليبية إلى الداخل المصري عبر مسارب لن يسهل حصرها.

التفاصيل في التقرير المرفق