اتهامات إسرائيلية جديدة لحركة حماس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/glch

يؤكد قياديون في غزة أن الاتهامات الإسرائيلية لحركة حماس بإعادة بناء قواتها وتطوير منظومتها الصاروخية تعد جزءاً من حملة تهدف إلى تهيئة الرأي العام لحرب جديدة.

ورأى سياسيون فلسطينيون في قطاع غزة أن الاتهامات، التي وجهها مندوب إسرائيل الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رون بروسر إلى حركة حماس، تشير إلى أن هناك استعدادا لشن عملية عسكرية جديدة ضد القطاع.

وأكد وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بدوره أن الحرب على غزة مسألة وقت، في حين صدرت تصريحات مشابهة عن رئيس هيئة الأركان السابق يوآف جالانت.

وبالرغم من أن البعض يعتقد أن التصريحات الإسرائيلية الأخيرة تعد جزءا من الدعاية الانتخابية، فإن هناك من يشير إلى أن الاتجاه العام في العلاقة بين إسرائيل وغزة يجعل الحرب خيارا ممكنا في المستقبل المنظور.

ويدفع الاتهام الإسرائيلي للفصائل الفلسطينية في القطاع بالتحضير للحرب، واتهام حماس بتسريع عملية تطوير واختبارات إطلاق الصواريخ، يدفع الساحة الغزية باتجاه التصعيد.

على المستوى الغزي، يرى المواطنون أن توقف عجلة إعادة الإعمار وثبات الحصار، وتعثر اتفاق المصالحة، وارتفاع مؤشرات الفقر والبطالة، وسوء العلاقة مع مصر، يرون أنها عوامل تضيف إلى حالة التوتر القائمة.

ويتوقع الكثير من المراقبين، أن إسرائيل تستعد لتوجيه ضربات استباقية لغزة، وإذا ضربت إسرائيل، فإن غزة سترد سريعا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور