الأسد: ندعم أي مبادرة لحل الأزمة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gl1u

جدد الرئيس السوري بشار الأسد، بعد لقائه المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا، حرصه على دعم أي مبادرة تسهم في حل الأزمة.

يأتي ذلك في وقت تمكن فيه الجيش السوري من السيطرة على مناطق دير العدس وتل العروس وكفر شمس الاستراتيجية في مسعى منه لتقويض قدرات "جبهة النصرة"، ووجودها في مناطق جنوبي سوريا.

وتحقق وحدات الجيش السوري نتائج كبيرة في المحور الجنوبي من سوريا، مثلث الربط بين أرياف دمشق الجنوبية وشمال درعا وشرق القنيطرة، مسرح القتال.

وأدى التقدم السريع والكثافة النارية، وفق المصادر العسكرية، أديا إلى وصول الجيش لنقاط استراتيجية عديدة.

وتهدف معركة الجنوب، وبحسب مراقبين، إلى قطع شريان إمداد "جبهة النصرة"، الواصل من الشريط الحدودي الفاصل بين الجولان المحتل والقنيطرة نزولا إلى القرى الجنوبية لدرعا.

تجهيز واسع لحسم المعركة هناك، بعد دخول قوات الدفاع الشعبي المكونة من أهالي قرى تلك المناطق في معادلة الاشتباك لجانب الجيش السوري.

وأكد مسلحو المعارضة، الذين أعلنوا خسائرهم البشرية والجغرافية، أكدوا من خلال بياناتهم المتتالية انسحابات بالجملة جراء كثافة النيران التي يواجهونها، والتي ارتكزت إلى الإنزالات المفاجئة للقوات المدرعة المصحوبة بالدعم المدفعي وجهد الطيران الحربي.

وتشير المعطيات، وفق المصادر العسكرية، إلى تغيير في ميزان قوى المنطقة الجنوبية لصالح الجيش السوري.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور