اقتصاد كوريا الشمالية وطموح لاكتفاء ذاتي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gka2

تصدح الموسيقى والنداءات من مكبر الصوت لبدء العمل في الجمعيات الزراعية في بيونغ يانغ، ويغادر الكثير من الناس المدن ليساعدوا في جمع المحصول الذي أينع وحان وقت قطافه.

رغم العقوبات سجل اقتصاد كوريا الشمالية العام المنصرم نموا بمعدل 1.1 %، وفقا لإحصاءات متخصصين من كوريا الجنوبية.

وعزا هؤلاء سبب هذا النمو إلى انفتاح البلاد المتزايد على الاستثمارات والسياحة التي وفرت عائدات نقدية مهمة.

ويزداد الانفتاح الكوري الشمالي على السياحة، وخاصة من جهة الصين، ما يؤمن للبلاد احتياطات جيدة من اليوان والدولار واليورو.

حجم الإنتاج الزراعي في كوريا الشمالية كان ارتفع خلال العام الجاري 5 % رغم أن 15 % فقط من أراضيها الصالحة للزراعة تعتمد، وفقا لمعطيات الأمم المتحدة، على المساعدات الخارجية واستيراد المواد الغذائية من الصين خاصة.

ومع ذلك لايسمح نمو الإنتاج الحالي بتحقيق الاكتفاء الذاتي الذي تطمح إليه بيونغ يانغ.

ويبدو أن النمو الاقتصادي الطفيف، ولكن الثابت والمستدام الذي شهدته البلاد في السنوات الأخيرة ساعد على تغيير الوضع، وهو ما بدا جليا في العاصمة.

المزيد في التقرير المصور