السيسي يؤكد أن خيار المصالحة بيد الشعب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gj5j

تفاوتت ردود الأفعال على تصريحات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حول أن قرار المصالحة مع جماعة الإخوان المحظورة مرهون بإرادة الشعب المصري.

إذ فسرها البعض بأنها تفتح الباب أمام تغير في أسلوب التعامل مع الجماعة. وكشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في شهر نوفمبر/تشرين الماضي أن جماعة الإخوان المحظورة رفضت سياسة اليد الممدودة، واختارت ما أسماه التمرد في الشارع ورفض الاعتراف بخريطة الطريق.

وقد بات البعض يرى الآن أن السيسي يرمي الكرة في ملعب الشعب المصري للقبول بمصالحة مع الجماعة. فحديث السيسي عن الإخوان أتى متزامنا مع تصريحات لوزير الداخلية، أشار فيها إلى إعلان عدد من عناصر الإخوان في السجون رغبتهم في التوبة، وفق وصفه، وتغيير أفكارهم تجاه الدولة المصرية.

وقد وجد حزب النور السلفي، الذي يواجه حصارا من أحزاب مدنية ترفض التحالف أو التنسيق معه مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية، وجد في تصريحات السيسي موقفا إيجابيا، إذ أكد الرئيس المصري أن الحزب سياسي بخلفية دينية، الأمر الذي لا يناقض الدستور الذي يحظر قيام أحزاب على أسس دينية.

ومع الحديث عن الإخوان والسلفيين، فإن ما يتمناه السيسي من توافق بين الأحزاب المدنية لسد فراغ الساحة السياسية، يرى مراقبون صعوبة فعلية في تحقيقه.

وإلى أن تنتهي الانتخابات التشريعية ويأتي برلمان جديد تظل الساحة المصرية على موعد مع الخلافات والاختلافات من جانب، ومع أعمال العنف من جانب آخر، وذلك من دون استقرار يلوح في الأفق.

التفاصيل في التقرير المرفق