مشكلة تكدس القمامة في المدن المصرية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gijb

تنتشر القمامة في شوارع المدن المصرية بسبب الأداء المتراجع لشركات النظافة الأجنبية التي تم التعاقد معها منذ عام 2002.

وتقف الحكومة المصرية أمام هذه الشركات مكتوفة الأيدي، لكنها تولي اهتماما ملحوظا بالأحياء الراقية فقط.

ويدفع المواطن المصري فاتورة جمع القمامة من المنزل مرتين ضمن فاتورة استهلاك الكهرباء والأخرى لعامل النظافة.

ويتكرر مشهد المواطن الذي يلقي بالقمامة على قارعة الطريق في العديد من أحياء العاصمة المصرية، على الرغم من التعاقد مع 3 شركات أجنبية من 2002 إلى 2017، إلا أن المردود يبدو ضعيفا بما لا يتجاوز نسبة 25 بالمائة، ما هو مطلوب من تلك الشركات التي تتقاضي سنويا 135 مليون جنيه من الحكومة المصرية.

وتخشي الحكومة المصرية من لجوء شركات النظافة إلى التحكيم الدولي، سؤال لا إجابة له منذ العام 2002، لكن هناك من يحذر من أن انتشار القمامة يبعث برسائل خاطئة إلى الخارج.

وتولي الحكومة اهتماما ملحوظا بالأحياء الراقية والطرق الرئيسة في القاهرة بجمع القمامة منها، لكن ما خفي كان أعظم في مدينة تنتج 11 ألف طن من القمامة يوميا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور