معارك دامية في مناطق مختلفة بالعراق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ghyg

قتل العشرات من عناصر تنظيم "داعش" في العراق خلال عمليات عسكرية نفذها الجيش بمساندة قوات الحشد الوطني والبيشمركة في أطراف محافظة نينوى الجنوبية وبلدات جنوب تكريت.

وفي محافظة الأنبار، استعادت القوات الأمنية منطقة العواصم من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية"، وخاضت معارك معه في منطقة السجارية القريبة، فيما قتل نحو 20 شخصا وجرح 30 في سقوط قذائف على مناطق متفرقة في مدينة الفلوجة.

وأشارت مصادر أمنية إلى مقتل 15 من قياديي التنظيم في غارات شنها التحالف الدولي خلال اجتماع لهم في جنوب الموصل، وتحدثت أخرى عن مقتل 19 مسلحا آخر، بينهم قيادي، في غارات مماثلة على مناطق وقرى بضواحي كركوك.

وتمكنت القوات العراقية من قتل العشرات من عناصر التنظيم خلال عملية عسكرية في منطقة المعامل قرب الفلوجة وتمكنت من تطهير مناطق جديدة في أطراف حديثة، فيما لا يزال الوضع في الأنبار أكثر تعقيدا، وذلك لوجود حواضن كبيرة للتنظيم في الفلوجة وهيت ولا تزال المواجهات في بعض المناطق بين كر وفر.

وبينما يتقدم جزء كبير من الحشد الشعبي في بلدات جنوب تكريت يستعد جزء أخر للانتقال مباشرة لمعركة جديدة ضد التنظيم في المقدادية، آخر معقل للتنظيم في محافظة ديالى شرق بغداد.

ورب ضارة نافعة ، فما فعله تنظيم "داعش" من جرائم بحق الأهالي في الضلوعية وحد صفوف العراقيين ضده وضد مسلحيه، فاستقبال المواطنين هنا لإخوتهم في الحشد الشعبي كان بالفرح والزغاريد.

ووصلت القوات الأمنية إلى الأطراف الجنوبية لمحافظة نينوى بعد تطهيرها منطقتي مخمور والكوير في أربيل بمساندة البيشمركة، فيما نسف التنظيم الجسر الرابط بين محافظتي نينوى وصلاح الدين في منطقة القيارة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور