شهادات أهالي الغوطة الشرقية لـ RT

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ghro

تحدث عدد من الأهالي والمسلحين ممن خرجوا من الغوطة الشرقية بريف دمشق، في شهادات حصرية لـRT، عن الحالة المعيشية في مناطقهم التي لا تزال جزءاً من خريطة الاشتباك والقتال.

وعاش أهالي دوما واقعا انسانيا مفجعا، تلك المدينة الممتدة في عمق الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، فبالإضافة إلى الأوضاع الاقتصادية التي تعصف بالمواطنين هناك، يبرز النهج المتشدد، ليحدد مسار الأمور كما يشاء.

وترسم شهادات هي الأولى من نوعها، ملامح ما يجري في الغوطة، قصص يرويها أصحابها، وقصص أخرى تغيب، حيث ينتظر رواتها جهوداً كبيرة من مهندسي المصالحات، أما للخروج من أرض الاشتباك، أو انهاء الاقتتال وعودة السلم لتلك المناطق.

وبدا الاجماع على ضرورة الحل السلمي واضحا عند الأهالي الذين غادروا بلدات دوما وسقبا وحموريه ومثيلاتها في الغوطة، ويغذي منهج المصالحات الوطنية، التي ترى فيه الدولة السورية اساساً ومنطلقاً لحل سلمي يتماشى مع الجهد العسكري في مكافحة الإرهاب.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور