ارتفاع أسواق الخليج رغم تراجع النفط

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ghdt

واصلت أسواق الأسهم الخليجية تعافيها رغم استمرار هبوط أسعار النفط إلى ما دون ستين دولارا للبرميل، حيث أغلقت سوق دبي المالية يوم الأربعاء على ارتفاع بأكثر من 3%.

وأغلق مؤشر سوق أبو ظبي على ارتفاع بنسبة 1.4%، وارتفع مؤشر السوق السعودية بنسبة تصل إلى 1.8%، ويأتي هذا التحسن بعد تطمينات رسمية باستمرار الإنفاق رغم انخفاض أسعار النفط.

يأتي هذا التعافي بعد خسائر كبيرة تكبدتها أسواق الأسهم الخليجية في الأسبوعين الماضيين جراء انخفاض أسعار النفط، لتعوض بعض الخسائر التي منيت بها مع استقرار سعر برميل النفط فوق حاجز الستين دولارا، وتبددت مخاوف المتداولين بعد التطمينات الرسمية بعدم وجود هبوط جديد لأسعار النفط على المدى القريب.

وسبب التسارع الكبير في هبوط سعر البترول في الآونة الأخيرة حالة من الهلع بين المتعاملين الذين تخوفوا من إقدام الحكومات الخليجية على خفض الإنفاق على المشروعات الاقتصادية، فيما يرى محللون أن سبب هذا التراجع هو العامل النفسي، إذ أن معظم دول الخليج تمتلك احتياطيات كبيرة بالعملة الصعبة تمكنها من تحمل أسعار النفط المتدنية على المدى المنظور.

التداول بعمليات "المارشن كول" أو ما يعرف بشراء المستثمر الأسهم بالهامش تحت طائلة البيع الإجباري لدى بلوغها مستوى محددا يقتضي استدعاء التمويل الممنوح. ولعب ذلك دورا أساسيا في تهاوي المؤشرات ولكن سعر النفط يبقى من أبرز العوامل لرفع معنويات المستثمرين.

التفاصيل في التقرير المرفق