إسرائيل تغير على غزة ردا على قذيفة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gh1q

اعتبر سامي أبو زهري الناطق باسم حماس، الغارات الإسرائيلية على غزة تصعيدا خطيرا، وحذر تل أبيب من تكرار ما أسماه بالحماقات، داعيا المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته.

خرق جديد لاتفاق التهدئة، هذه المرة خرق نوعي يسجل للمرة الأولى، عـبر غارتين شنتهما الطائرات الإسرائيلية على أحد مواقع حركة حماس في مدينة خان يونس.

يضاف الخرق إلى مئات أخرى والمتمثلة في إطلاق النار على زوارق الصيادين وإطلاق النار على المواطنين في المناطق الحدودية.

وبررت إسرائيل غارتيها بأنهما جاءتا رداً على إطلاق قذيفة من قطاع غزة على منطقة أشكول، في وقت دعت فيه كتائب المقاومة الوطنية الفصائل إلى اجتماع عاجل للرد على الخروق الإسرائيلية.

ويؤكد المحللون أنه بات من شبه المؤكد أن عوامل اندلاع حرب جديدة بين إسرائيل وغزة قد تظافرت من جديد.

وتكمن خطورة التصعيد العسكري الحالي في أنه سيتحول إلى دافع جديد لتجميد عملية إعادة إعمار غزة، إذ أي حكمة تكمن في إعمار مكان مرشح للتدمير من جديد.

وتدرك الفصائل الفلسطينية كلها، وباعتراف ممثليها، أن الحرب باتت قدراً لا مفر منه، لذا فهي لا تزال تعمل على قدم وساق من أجل تطوير قدراتها العسكرية.

ويقرأ بعض السياسيين الفلسطينيين الخروق الإسرائيلية بوصفها ضرورة لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو لكي تنتشله من عمق أزمته الداخلية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور