مرشحا الرئاسة التونسية في الجولة الثانية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gh1p

تعيش تونس اليوم فترة الصمت الانتخابي وذلك قبل يوم من موعد التصويت داخل البلاد في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

ويتنافس على المنصب مرشحان، هما المنصف المرزوقي الرئيس المنتهية ولايته، والباجي قائد السبسي زعيم حزب "نداء تونس"، وذلك بعد أن احتلا المركزين الأول والثاني في الجولة الأولى.

صحيح أن المرزوقي طبيب، لكنه في ذات الوقت مفكر وحقوقي، شارك في انتخابات المجلس الوطني التأسيسي في أكتوبر/تشرين الأول 2011 مع حزبه الذي حاز على المركز الثاني بعد حركة النهضة.

وانتَخَب المجلس التأسيسي المرزوقي رئيساً مؤقتاً بأغلبية الأصوات، في ديسمبر/كانون الأول من العام ذاته.

وقدم مناصرو المرزوقي مرشحهم في هذه الانتخابات كضمانة للحريات المكتسبة بعد الثورة التونسية وحائل وحيد دون عودة الاستبداد.

ومن جانب آخر، يروج أنصار الباجي قائد السبسي لحملة مرشحهم، فالسبسي محام وسياسي قديم انخرط منذ شبابه في حزب بورقيبة، الحزب الحر الدستوري الجديد وبات أحد زعمائه، كما تولى مناصب مهمة في الدولة عقب الاستقلال، منها وزير الداخلية والدفاع والخارجية.

وطرد السبسي من الحزب في سبعينيات القرن الماضي مع آخرين لدعوته إلى الانفتاح السياسي، وبعد انقلاب عام 1987، تولى رئاسة مجلس النواب في عهد الرئيس المخلوع بن علي، لكنه أجبر على الخروج منه بعد ذلك.

وفي فبراير/شباط من العام 2011، عينه الرئيس المؤقت فؤاد المبزع رئيساً للحكومة المؤقتة بعد استقالة محمد الغنوشي.

وبين قطبين من الوزن الثقيل يبقى الشارع التونسي منقسماً إلى موعد ما ستفصح عنه صناديق الاقتراع، وسط إجراءات أمنية مشددة وانتشار 100 ألف جندي لتأمين الانتخابات.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور