مطالبات بالتحقيق بشأن التعذيب في بريطانيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggx3

انتقلت عدوى الجدل السياسي بشـأن التعذيب من قبل الأجهزة الاستخباراتية الأمريكية إلى بريطانيا، مع مطالبة عدد من الأوساط السياسية والبرلمانية بضرورة فتح تحقيق بهذا الإطار.

فهناك اعتقاد راسخ في بريطانيا بأن التقرير الأمريكي الخاص بممارسة التعذيب من قبل وكالة الاستخبارات الأمريكية "سي آي إيه"، في سجن أبو غريب في العراق، ومعتقل غوانتانامو في كوبا، ومعتقلات سرية أخرى في عدد من دول أوروبا الشرقية مثل بولندا ورومانيا، أنه يتضمن معلومات عن دور أجهزة استخباراتية بريطانية في التعاون مع الأمريكيين في هذا الشأن.

ووفق مراقبين، فإن جهاز الاستخبارات الخارجية البريطاني المعروف بـ "أم أي 6"، كان وراء تسليم المواطن الليبي علي بلحاج للسلطات الليبية قبل اللقاء الذي جمع الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي بتوني بلير.

 ويصر رئيس اللجنة البرلمانية المكلفة بالأمن والاستخبارات مالكوم ريفكيند، على فتح ملف التعذيب على مصراعيه، ويتساءل إن كانت الأجهزة الأمنية البريطانية قد مارست أساليب عنيفة في تحقيقاتها، ترقى إلى مستوى التعذيب الجسدي والنفسي، وما سيترتب على ذلك قانونا حاليا وفي المستقبل.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

مباشر.. استعراض للطيران الحربي في معرض "الجيش 2017" في ضواحي موسكو